عمليات السمنة وإنقاص الوزن

مراجعة عملية شفط الدهون بالفيزر ! قولي وداعاً للوزن الزائد

 تعدّدت طرق العنايّة بجمال الجسم في عصرِنا الحاليّ، حيث قدّم لنا الطبُّ حلول سهلة لجميع المشاكل التي قد تواجهنا؛ و وفّر تجربة فريدة لبعض السيّدات اللواتي يجدن صعوبة في إنقاص الوزن رغم جميع المحاولات، من حميات غذائية وممارسة التمارين الرياضيّة؛ نستعرض لكم أحد التقنيّات الحديثة للتخسيس؛ ألا وهي عملية شفط الدهون بالفيزر تمنحك الجسم المثالي والعضلات المنحوتة خلال زمن قياسي؛ تابعوا معنا…

Advertisements

تاريخ ظهور عمليات شفط دهون البطن

تطوّرت تقنية الفيزر نتيجة لبحث المرضى عن خيار أكثر أماناً وأقل ألماً من شفط الدهون بالطريقة الإعتيادية. وتم الموافقة على استخدامه من قبل الهيئة الأمريكية للغذاء والدواء عام 2002 م، حيث أجريت أكثر من مائة ألف عملية باستخدام تقنية الفيزر دون حدوث مضاعفات تذكر؛ تعتبر العملية التجميلية الأكثر شيوعاً في الولايات المتحدة الأمريكية.

ما هو شفط الدهون بالفيزر

إجراءٌ جراحي تجميليّ، يُستخدم فيهِ جهاز خاصّ يدعى الفيزر؛ يعمل على تكسيّر الدهون عن طريق إصدار موجات فوق الصوتية، يسهّل عملية امتصاص الدهون خارج الجسم؛ بالتالي إزالة الدهون الزائدة في مناطق محدّدة من الجسم، للحصول على جسم رشيق ومتناسق، كذلك التقليّل من محيط الخصر، نحت ورسم العضلات للرجال؛ وقد يتم حقن هذه الدهون في مناطق أخرى من الجسم، لرسم المعالم والتضاريس دون الحاجة لإجراء عمليات شدّ أو نفخ بمواد صناعية.

مميزات عملية شفط الدهون بالفيزر

  • نتائج سريعة وفوريّة.
  • فترة استشفاء ونقاهة أقصر.
  • يجرى تحت التخدير الموضعي.
  • شقوق جراحيّة صغيرة، بالتالي ندب أقل.
  • تحديّد معالم الجسم بفعاليّة ورسم مثاليّ للعضلات.
  • يمكن استخدامه على مناطق أوسع مقارنة بالتقنيّات الأخرى.
  • آثار جانبية نادرة وخطر أقلّ للنزف، أو الألم بعد العملية.

عيوب عملية شفط الدهون بالفيزر

  • عدم تماثل وتناسق المنطقة المعالجة.
  • يجب أن تكون الدهون قليلة وسطحيّة.
  • لا تصلح لعلاج كميّات كبيرة من الدهون أو لإنقاص الوزن الكبير جداً.

المناطق التي يمكن إجراء عملية شفط الدهون بالفيرز عليها

يمكن استخدام جهاز الفيزر في كل مناطق الجسم تقريباً :

  • البطن.
  • الوركين.
  • الأرداف.
  • الذراعين.
  • الخاصرة.
  • المنطقة تحت الذقن والرقبة.

الأشخاص المرشّحون للقيام بـ عملية شفط الدهون بالفيزر

  • مشعر كتلة الجسم لايتجاوز 30%.
  • فشل العلاجات المختلفة لخفض الوزن.
  • نسبة الترهّلات بسيطة أو متوسّطة فقط.
  • عدم استجابة بعض مناطق الجسم لخطّة تخفيّض الوزن.
  • تتوافر في الجلد المرونة الكافية حتى لا يترهّل بعد عملية النحت.
  • اتّباع حمية غذائية وتمارين رياضية منتظمة دون الحصول على النتيجة المرجوّة.
  • قد يستخدم لأهداف تجميلية مع الالتزام المسبق بغذاء ونشاط صحّي للحفاظ على النتائج.
  • نحت عضلات بطن مثاليّة دون الحاجة إلى المداومة على تمارين رياضيّة صعبة ومرهقة.
  • إعادة تشكيّل أحد مناطق الجسم بالرغم من عدم وجود زيادة في الوزن مثلاً علاج الذقن المضاعف (المزدوج).

مشعر كتلة الجسم هو مقياس يستخدمه الأطباء والمدربين لتقييم الوزن وفق الطول ويحسب من خلال المعادلة التالية: الوزن بـ كغ مقسماً على مربع الطول مقيساً بالمتر.

حالات طبيّة تمنع إجراء الجراحة

يأخذ الطبيب قبل البدء بالعملية جميع المعلومات المهمّة عن أمراضك السابقة والأدوية التي تتناولها؛ ذلك لوجود بعض الأمراض التي تعدّ مضادّ استطباب لإجراء شفط البطن بالفيزر ، ونذكر منها:

  • حساسيّة تجاه مواد التخدير.
  • سوابق جلطات، صمّات رئوية، أو خثار جيوب وريدية.
  • أمراض دموية، أو عوز أحد عوامل التخثّر (ناعور، تلاسيميا، منجلي).
  • وجود أمراض قلبية تستدعي تناول أدوية مميعة للدم (أسبرين، روفالترو، وارفارين).

نصائح ما قبل عملية شفط دهون البطن بالفيزر

  • تأكّد أنّ طبيبك يعلم بأي دواء تتناوله.
  • تجنّب تناول الكحول في الليلة التي تسبق العملية.
  • راجع الطبيب قبل العملية والتزم بالتعليمات الموجّهة لك.
  • تجنّب تناول أيّ دواء يسبب تمييّع الدم كالبروفين أو الأسبرين لمدّة أسبوعين قبل العملية.

تحضير المريض لإجراء العملية

يجب زيارة الطبيب قبل شفط الدهون بتقنيّة الفيزر لإجراء ما يلي:

  • فحص طبّي شامل.
  • إجراء تحاليّل مخبريّة روتينيّة.
  • التأكّد من عدم وجود أمراض أخرى تمنع العملية.
  • نفي الأسباب الغديّة للبدانة أو تناول أدوية تحرّض الشهيّة.
  • الاتّفاق على المناطق التي سيتم شفط الدهون منها ودواعي الحقن في مناطق أخرى.

كيف تتمّ عملية شفط الدهون بالفيزر

تتم عمليّة شفط الدهون بالفيزر في عيادة الطبيب أو في المراكز التجميليّة المختصّة أو في المشفى في حال إجرائها تحت التخدير العام؛ من قبل طبيبٍ مختصّ بالجراحة العامة أو التجميليّة. تستمر العملية من 2 إلى 4 ساعات وفقاً لحجم المنطقة المعالجة، يستخدم في هذا الإجراء جهاز الفيزر المُجهز بـ بروب لإصدار الأمواج الفوق صوتية ورأس مزود بإبرة لشفط الدهون بعد تفكيكها. تتم عمليّة شفط الدهون بالفيزر بطريقتين: إمّا جراحيّة للمناطق الكبيرة كالبطن والخاصرتين تحت التخدير العام أو الغيّر جراحية تستخدم للمناطق الغير واسعة والتي لا تتطلّب توغُلاً واسعاً وتجرى تحت التخدير الموضعي.

خطوات القيام ب عملية شفط الدهون بالفيزر

  • يرسم الطبيب خطوط بواسطة قلم خاصّ لتحديد المناطق التي تمّ اختيارها.
  • يطبّق الطبيب التخدير(موضعي، عام) وفق ما يجده مناسباً.
  • يعقّم مساعد الطبيب مكان إجراء الشقوق بشكل مناسب.
  • يتم إحداث شقوق صغيرة بطول 0.5 سم، ليتم إدخال إبرة الشفط من خلالها.
  • يحقن الطبيب محلولاً ملحيّاً ممزوجاً بمخدّر في المنطقة المراد شفط الدهون منها.
  • يُدخل الطبيب بروب الموجات فوق الصوتية عبر الشقّ الصغير في الجلد، لتفكيك الأنسجة الدهنيّة.
  • يبدأ الطبيب بعدها في شفط الأنسجة الدهنية ومعظم السوائل، باستخدام إبرة مخصّصة (أنبوب دقيق متّصل بالجهاز) .
  • بعد سحب الكميّة المحدّدة يتم وضع ضمادّ معقّم فوق منطقة الشقّ الجراحي.

يبقى المريض في المشفى لمدّة يوم واحد في حال تطبيق التخدير العام أثناء العملية أمّا في حالة التخدير الموضعي، فيمكن أن يخرج بعد 4 إلى 6 ساعات بعد تنبيهه على ضرورة تبديل الضمادّ يوميّاً وارتداء المشدّات الخاصّة بالعمليّة.

متى تظهر نتائج شفط الدهون بالفيزر ؟

قد يبدو الجسم بعد إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر متورّماً ومنتفخاً قليلاً في المناطق التي تمّ علاجها، ولذلك لن نلاحظ النتيجة على الفور، وستظهر النتيجة تدريجياً خلال ثلاثة إلى ستة أشهر بصورة واضحة؛ بالنسبة لبعض السيّدات، قد يستغرق الأمر شهرين آخرين لرؤية نتيجة واضحة.

مخاطر عملية شفط الدهون بالفيزر

كما ذكرنا سابقاً من مميّزات شفط الدهون بالفيزر قلّة الاختلاطات وسرعة الاستشفاء، قد تحصل بعض الاختلاطات النادرة في حال اليد الغيّر خبيرة :

  • إنتان الجرح.
  • نزوف وكدمات.
  • اختلاطات التخدير العام في حال تطبيقهِ (غثيان، ووهن عام).

اضرار شفط الدهون بالفيزر

  • الألم.
  • التورّم.
  • تباين في لون الجلد أو ظهور ندبات.

متى أطلب المساعدة الطبيّة

  • الإصابة بتجمّعات دموية.
  • حدوث عدوى شديّدة أو إنتان دموي.
  • حصول انثقاب في البطن أو الأحشاء الداخليّة.
  • نقص تروية ناجم عن صمّات دهنيّة، خاصّة في الرئة أو الدماغ.
  • تسمّم من جرعة المخدّر الموضعي “الليدوكايين” أو مادّة الأدرينالين.

نصائح ما بعد عملية شفط الدهون بالفيزر

  • تبديل الضمادّ يومياً.
  • شرب الكثير من الماء والسوائل لإزالة آثار التخدير.
  • تجنّب الرياضة والأعمال المجهدة لمدّة أسبوع إلى عشرة أيام.
  • ارتداء مشدّات خاصّة بعد نحت البطن بالفيزر لتخفيّف التورم، شدّ الجلد، ومنع الترهل.
  • الإلتزام بنظام غذائي محدّد من قبل الطبيب والتمارين الرياضيّة المناسبة للحفاظ على النتيجة المطلوبة ومنع تراكم الدهون مرّة ثانية.

فوائد عملية شفط الدهون بالفيزر لمرضى السمنة المفرطة

جهاز الفيزر مخصّص لعلاج حالات البدانة الغير شديدة، لذلك لا يُنصح باستخدامِه في السمنة المفرطة.

الفرق بين عملية شفط الدهون بالفيزر والليزر

  • عدد جلسات الفيزر أقلّ من عدد جلسات الليزر.
  • تتميّز الموجات الفوق صوتية الخاصّة بالفيزر بعدم تسبّبها بحروق الجلد أو تكوّن ندبات بعكس أشعّة الليزر. 
  • في المقابل يمكن لـ أشعّة الليزر التخلّص من البدانة الكبيرة وشدّ ترهّلات الجسم الشديدة التي لا تستطيع موجات الفيزر إزالتها. 
  • تعتمد تقنية شفط الدهون بالليزر على أشعّة الليزر ودرجة الحرارة الناتجة عنها، بينما تعتمد تقنيّة شفط الدهون بالفيزر على الموجات الفوق صوتية.
  •  الفيزر أكثر دقّة فيما يتعلّق بشفط الدهون من مناطق معينة، على الرغم من كون الليزر أقلّ دقة إلا أنّه قد يكون الاختيار الأكثر ملائمة في بعض حالات السمنة المفرطة التي لا يمكن للفيزر علاجها.

متوسط أسعار العملية في البلدان العربية والخارج

تختلف تكلفة عملية شفط الدهون بالفيزر حسب المركز وشهرته، نوع الجهاز المستخدم، خبرة وسمعة الأطبّاء العاملين فيه، بالإضافة إلى حجم المنطقة التي سيتم إجراء العملية عليها.

  • قطر: 3000 دولار.
  • مصر: 1200 دولار.
  • الأردن: 1300 دولار.
  • الكويت: 1800 دولار.
  • الإمارات: 2000 دولار.
  • السعودية 1800 دولار.

تكلفة عملية شفط الدهون بالفيزر خارج الدول العربية:

  • تركيا: 65000 دولار.
  • الولايات المتحدة الأمريكية: 2000 دولار.

الأسئلة الشائعة 

حاولنا تدوين جميع مايخطر في ذهنك وإحصاء أغلب الأسئلة والإجابة عليها قدر الإمكان، وفي حال كان هنالك أية استفسارات أخرى لا تتردّد بإخبارنا في التعليقات، وسيقوم الكادر الطبّي بالإجابة عليك في أقرب وقت ممكن.

  1. هل تعود الدهون للجسم بعد إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر ؟

تقوم هذه التقنيّة بالتخلّص من الخلايا الدهنيّة ذاتها، والتي هي أساس تراكم الدهون، بالتالي يصبح من النادر عودتها إلى نفس المنطقة إلّا في حال عدم الإلتزام بالحميّة والرياضة.

2. هل يمكنني التخلّص من التجاعيد بواسطة إعادة حقن الدهون التي أُزيلت من جسمي ؟

يمكن إعادة حقن الدهون التي أخذت من جسمك في مناطق أخرى بهدف إزالة التجاعيد، مثل إعادة حقنها في منطقة الخدّ أو الشفتين؛ بالتالي تجنّب التعرّض لعمليّات أخرى مثل عملية شدّ الوجه.

3. هل يحدث ألم بعد القيام بعملية شفط الدهون بالفيزر؟

تسبّب عملية شفط الدهون بالفيزر الألم ولكن يستطيع المريض تحمّل هذه الآلام مقارنةً بالطرق الأخرى لشفط الدهون.

4. هل من تجارب سابقة لـ شفط الدهون بالفيزر؟

كانت تجربتي مع شفط الدهون بالفيزر رائعة حيث تخلّصت من الدهون المعنّدة على الخاصرة بشكل نهائي.

د. شذى اليوسف

طبيبة، مهتمة بنشر الوعي الصحي وإيصال المعلومة المفيدة للقارئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى