النشرة الصحية

ماهي فوائد ممارسة الرياضة بعد عملية الانزلاق الغضروفي ؟

وظيفة العمود الفقري دعم الجسم، وامتصاص كافة أنواع الصدمات التي يتعرض لها، وقد يحدث مايسمى بالانزلاق الغذضروفي عند عدم قدرة العمود الفقري على تحمّل الضغط المعرض له، ونستعرض فيما يلي بعض أهميّة ممارسة الرياضة بعد عملية الانزلاق الغضروفي وقدرتها على تسريع معدل الشفاء، وتخفيف الألم.

أهمية ممارسة الرياضة بعد عملية الانزلاق الغضروفي

تُعتبر التمارين الرياضية والعلاج الطبيعي جزءًا مهمًا من التعافي بعد إجراء عملية الانزلاق الغضروفي، فهي تساعد على تقوية العضلات التي تدعم العمود الفقري مما يقلل الضغط على الفقرات. وقد يقترح الطبيب المختصّ البدء بممارسة الرياضة بعد عملية الانزلاق الغضروفي وتختلف التمارين على حسب حالة ومكان حدوث الانزلاق.

لاتنسي معرفة >> كيفية ممارسة الرياضة بعد انقطاع طويل.

لا يجب رفع الأوزان الثقيلة أو ممارسة التمارين الشاقة بعد عملية الانزلاق الغضروفي لأنها تزيد من الضغط على فقرات العمود الفقري،وتكفي تمارين الإطالة الخفيفة في التحكّم بفعالية الألم، ومن أهم هذه الرياضات هي اليوغا، المشي، وركوب الدراجات.

تمارين لتخفيف الألم في الرقبة

يساعد التمرين التالي على تخفيف آلام الرقبة الناتجة عن انزلاق القرص في الجزء العلوي من العمود الفقري أو الرقبة:

ممارسة الرياضة بعد عملية الانزلاق الغضروفي
تمارين لتخفيف الألم في الرقبة
  1. يجب الجلوس في وضع مستقيم على كرسي.
  2. تحريك الرأس نحو الصدر ثم العودة إلى الوضع المستقيم مرة أخرى.
  3. تحريك الرقبة نحو الكتف الأيسر ثم الكتف الأيمن.
  4. يتم تكرير هذه الخطوات عدة مرات.

تمرين مخصص لتقوية عضلات الظهر السفلية

يعمل التمرين التالي على تقليل الشعور بالألم في الجزء السفلي من فقرات الظهر عن طريق تقوية عضلات الظهر وتدعيمها:

تمارين رياضية لتخفيف الألم
تمرين مخصص لتقوية عضلات الظهر السفلية
  1. الاستلقاء على الظهر، مع ثني الركبتين تجاه الصدر باستخدام اليدين.
  2. تحريك الرأس نحو الأمام باتجاه الركبتين.
  3. الاستمرار على هذه الوضعية مدّة دقيقة كاملة.

لاتنسي معرفة >> 4 عادات خاطئة بعد الاكل يجب عليك تجنّبها.

نصائح بعد إجراء عملية الانزلاق الغضروفي

بالطبع، يجب على المريض اتبّاع عدّة نصائح لتسهيل عملية الشفاء نذكر منها :

  • أخذ قسط وفير من النوم والراحة.
  • تغيير الأنشطة اليومية، بحيث لايشعر المريض بأي إزعاج أو ألم.
  • تناول الأدوية المسكنة حسب مايصفه الطبيب.
  • ممارسة التمارين الرياضية بعناية شديدة، تحت إشراف أخصائي علاج فيزيائي.
  • في حال الشعور بأي ألم يجب التوقف فوراً واستشارة الطبيب المختص.

نهي طاهر

نهى طاهر طالبة بكلية العلوم تخصص ميكروبيولوجى وكيمياء جامعة دمياط - تعمل ككاتبة محتوى طبي وصحي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى