آخر الأخبار

تعرّف على أسباب تورم الأصابع

يمكن أن يكون تورم الأصابع أحد الأمور المزعجة، خاصّةً إذا كان مصحوب بأعراض أخرى مثل: الاحمرار والألم. معظم حالات تورم الأصابع لا تكون مدعاة للقلق، إلا أنها قد تكون علامة على وجود مرض أساسي يحتاج إلى علاج، تابعوا معنا آخر المعلومات عن الأسباب المؤدّية لـ تورم الأصابع…

أسباب تورم الأصابع الشائعة

تتعدد أسباب تورم الأصابع وتشمل ما يلي:

احتباس السوائل

يحدث التورم عندما تتجمع سوائل الجسم في الأنسجة أو المفاصل. هناك أسباب متعددة لاحتباس السوائل؛ يمكن أن يؤدي تناول نظام غذائي غنيّ بالملح إلى احتفاظ الأنسجة بالماء الزائد؛ ما يتسبّب في احتباس السوائل في الأصابع واليدين ومناطق أخرى من الجسم.

كما يمكن أن ينجم عن الوذمة اللمفية نوع من احتباس السوائل الذي ينتج عن الانسداد في الجهاز اللمفاوي. لذلك ينصح باستشارة الطبيب، إذا كنت تعاني من احتباس السوائل المتكرّر أو المزمن، وذلك لمعرفة ما إذا كان هناك سبب أساسي لتورم أصابعك.

التمارين الرياضية 

أثناء أداء النشاط البدني، مثل: الجري أو المشي لمسافات طويلة أو أي شكل آخر من التمارين المكثّفة، يعمل الجسم بشكل مكثف على ضخّ الدم إلى القلب والرئتين والعضلات، يقلّ تدفّق الدم الذي يصل إلى الأوعية الدموية في اليدين، مما يؤدي إلى انتفاخ وتورم الأصابع.

بشكل عام، لا داعي للقلق من تورم الأصابع بعد التمرين، كما يمكنك تقليل أعراض ما بعد التمرين من خلال تحريك اليدين والذراعين، والحفاظ على رطوبة الجسم.

اقرأ أيضاً >> طرق لـ تخفيف آلام القدم.

الحرارة

وذلك عندما ترتفع درجة حرارة الجسم في الطقس الحار، إذ تنتفخ الأوعية الدموية في الجلد مسببةً الوذمة الحرارية، التي يمكن علاجها من خلال الحفاظ على ترطيب الجسم. 

الهرمونات

يمكن أن تسبب التغيرات الهرمونية، خاصةً أثناء الحيض والحمل، أعراضًا مثل: الانتفاخ، التورّم، وتغيرات الحالة المزاجية وغير ذلك. تحدث هذه الأعراض غالبًا بسبب تغيّر في مستويات هرمونات مثل: الإستروجين والبروجسترون.

تورم الأصابع نتيجة وضعية النوم

إذا لاحظت أن أصابعك تتورم كثيرًا في الصباح، فحاول تغيير وضعيات النوم وجعل الذراعين واليدين في مستوى أعلى؛ وذلك باستخدام وسادات تحت الذراعين.

الإصابة

عند الإصابة، ينتج الجسم استجابة التهابية؛ ممّا يؤدي إلى التورم والاحمرار والألم وأعراض أخرى.

الالتهابات

على غرار الإصابة، تعدّ الاستجابة الالتهابية جزءًا ضروريًا من عملية الشفاء عند وجود عدوى، إذ يمكن أن تسبّب العدوى مجموعة متنوّعة من الأعراض، اعتمادًا على نوع العدوى وشدتها. يمكن أن تسبب التهابات الذراع واليد تورم الأصابع، وكذلك التهابات في مفاصل الأصابع.

من الأسباب الأخرى لتورم الأصابع

  • التهاب المفاصل والأوتار.
  • التهاب الجراب.
  • متلازمة النفق الرسغي.
  • النقرس.
  • فقر الدم المنجلي.
  • تصلب الجلد.
  • تسمم الحمل.

ختامًا، في معظم الأحيان، يتحسن تورم الأصابع من تلقاء نفسه، ومع ذلك قد تتطلب بعض الحالات الأساسية استشارة الطبيب لمنع تفاقم الأعراض.

حنان عبدالله

كاتبة محتوى طبي. أتوق دوماً لتعلم الجديد ولنقل العلم وتبسيطه للجميع. أحرص على الوصول للمعلومة من أدق المصادر ومن ثم أصيغها بأسلوب علمي ومبسط في نفس الوقت للقارئ. تستهويني النفس البشرية وأسعى دوماً لفك طلاسمها وما يؤرقها من اضطرابات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى