التجاعيد

أسهل الطرق لإزالة التجاعيد بسرعة واستعادة نضارة البشرة

في حين أنّ الشّيخوخة أمر لا مفرّ مِنه، فإنّ علاج مظاهرها كان محطّ تركيز البحث العلمّي لعقودٍ عدّة. وعلى الرّغم من عدمِ التوصّل حتّى الآن إلى الإكسير المثاليّ لمنعِ حدوثها، إلّا أنّ الكثير من الطرق المعروفة اليوم لإزالة التجاعيد بسرعة قد أظهرت نتائج مُهمّة. منها ما اعتمد على الإجراءَات الطبيّة، سواء الباضعة منها أو غير الباضعة، بينما ركّز البعض الآخر على استخدام المواد ذات الخصائص المضادّة للشيخوخة، تمّ جمعها في ماسكات طبيعيّة أو تضمينها في أدوية وكريمات لمكافحة الشّيخوخة. تابعوا معنا للتعرّف على أهمّ هذه الطرق التي يمكن أن تُحدث فرقاً حقيقيّاً في علاج التجاعيد.

ما هي التجاعيد؟


هي طيّات وعلامات تظهر على الجلد، بشكل رئيسيّ في أجزاء الجسم التي تتعرّض لأكبر قدر من أشعّة الشمس، بما في ذلك الوجه، الرقبة ،ظهر اليدين وأعلى الساعدين. تتفاقَم بشكل واضح مع التقدّم بالعمر، وحسب شدّتها تنقسم التجاعيد إلى فئتين تضمّ الخطوط الدقيقة أو السطحية والأخاديد العميقة.

أسباب ظهور التجاعيد

  • العمر: مع التقدّم بالعمر، تصبح البشرة بشكل طبيعي أقلّ مرونة وأكثر هشاشة.
  • التدخين: يسرّع التدخين من عملية الشيخوخة، بسبب تأثيره المُتلف للكولاجين ممّا يُسهم في ظهور التجاعيد.
  • فقدان الوزن: من المرجّح أن يحدث ذلك عندما يكون فقدان الوزن بقدرٍ كبير يصل إلى 100 رطل أو أكثر، وبشكل سريع، كما هو الحال بعد جراحة البدانة.
  • تعبيرات الوجه المتكرّرة: تؤدّي حركات الوجه والتعبيرات، مثل التحديق أو الابتسام، إلى ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد وزيادة عمقها مع كلّ مرة.
  • الجفاف وانخفاض إنتاج الزيوت الطبيعية: حيث تبدو التجاعيد والتشقّقات بشكل أوضح وأعمق، لاسيّما وأنّها تترافق مع انخفاض في كميّة الدهون المالِئة للطبقات الأعمق من البشرة.
  • التعرّض للأشعّة فوق البنفسجيّة (UV): يُسرّع الإشعاع فوق البنفسجي للشمس من عمليّة الشيخوخة الطبيعيّة، ويعتبر السبب الرئيسي للتجاعيد المبكّرة. حيث يُعرّض ألياف الكولاجين والإيلاستين، والتي تكمن في الطبقة العميقة من الجلد للتكسّر، بالتالي تفقد البشرة القوّة والمرونة، وتترهّل.

قد يهمّك أيضاً >> كيفية تحضير اقوى خلطة للتجاعيد والخطوط الدقيقة في المنزل.

إليكِ أسهل الطرق لإزالة التجاعيد بسرعة

تتوفر العديد من الطرق والخيارات العلاجية لإزالة التجاعيد بسرعة أو جعلها تبدو أقلّ وضوحاً؛ نذكر أهمّها فيما يلي :

1. الأدوية

تتوفر العديد من الأدوية كخيار هام لإزالة التجاعيد بسرعة ويضم ذلك:

1. الأدوية العلاجية الموضعية

تحتوي العديد من الأدوية الموصوفة على مكوّنات تفيد لإزالة التجاعيد بسرعة وأهمّها على الإطلاق هي الرتينويدات الموضعيّة المشتقّة من فيتامين أ. والتي تعتبر العلاج الموضعي الوحيد للتجاعيد المعتمد من قبل إدارة الغذاء والدواء الأميركية. حيث أثبت أنّه يقلّل التجاعيد الدقيقة، البقع والخشونة بشكل واضح عند وضعه على الجلد دون آثار جانبية خطيرة.

حبوب المكملات الغذائية

تحتوي على مكوّنات تعمل على تفعيل الجينات التي تشارك في تكوين الكولاجين، بالتالي الحدّ من التجاعيد وأضرار أشعّة الشمس. الفيتامينات أ، سي، وهـ ذات الخصائص المضادّة للأكسدة، الكركمين، الكولاجين ،CoQ10، الكروسين، أحادي نيوكليوتيد النيكوتيناميد، والفسيتين ليست سوى بعض المواد التي ثبت أنّها تقدّم تأثيرات مضادّة للشيخوخة والمستخدمة على نطاق واسع في المكمّلات الغذائيّة لهذا الغرض.

2. الكريمات الموضعية بدون وصفة طبية

تكتسب الكريمات وغيرها من المساحيق المستخدمة دون وصفة طبيّة قدرتها على التخلّص من التجاعيد والعناية بالبشرة من مكوّناتها ذات التأثير الموضعي. يشمل ذلك عموما الريتنول، أحماض ألفا هيدروكسي، فيتامين سي الموضعي، الببتيدات وعوامل النمو، حيث تعمل غالبيّة هذه المنتجات بشكل عام على حماية البشرة، تحفيز إنتاج الكولاجين وتجديده في مناطق الجلد المتأذّي والاحتفاظ بالرطوبة في طبقاته العميقة لإزالة التجاعيد في الوجه بسرعة وفعاليّة.

3. التقشير بالليزر لإزالة التجاعيد بسرعة

 التقشير بالليزر لإزالة التجاعيد بسرعة
فوائد التقشير بالليزر لإزالة التجاعيد بسرعة

 إنّ اللّيزر الجزئي هو أحد الخياراتِ المتاحة، التي تعمل عن طريق إحداث ثقوب مجهريّة في الجلد لتحفيز إنتاج الكولاجين والإيلاستين. لكن على الرّغم من أنّ هذا الشكل من إعادة التّسطيح غير الاستئصالي أقلّ توغّلاً ويسمح بالشّفاء بشكل أسرع، إلّا أنه أقلّ فعاليّة عند مقارنتهِ بالنوع الاستئصاليّ الذي يدمّر طبقة البشرة الخارجيّة ويسخّن الجزء السفلي المتمثّل بالأدمة محفّزاً تخليق ألياف الكولاجين الجديدة.

4. حقن الفيلر لإزالة التجاعيد بسرعة

حقن الفيلر لإزالة التجاعيد بسرعة
فوائد حقن الفيلر لإزالة التجاعيد بسرعة


يتمّ فيها مِلء التجاعيد بمجموعة من المواد تضمّ الكولاجين، حمض الهيالورونيك والمركّبات الأخرى القابلة للحقن. تعرف هذه العلاجات باسم Restylane ،Juvederm وArtFill وغيرها. تؤمّن هذه العلاجات إزالة التجاعيد بسرعة بعملية تستغرق 5 دقائق حيث يتمّ فيها مِلء مظهر الوجه والخطوط الدّقيقة فيه لاسيما حول العينين والجبهة. هذا النوع من الحشوات مؤقّت التّأثير، تعطي فيه معظم المنتجات نتائجَ تدومُ من ستّة أشهر إلى عامين على أحسن تقدير.


5. حقن البوتوكس

أهمية البوتوكس كطريقة لعلاج التجاعيد
فوائد البوتوكس لعلاج التجاعيد

تحتوي هذه الحقن على ثلاث مكوّنات رئيسيّة هي كلوريد الصوديوم، الألبومين البشري وتوكسين البوتولينوم أ وهو العنصر النشط الأساسيّ. يؤدّي حقن كميّة صغيرة منه في العضلات في منطقة معيّنة لمنع وصول النبضات العصبيّة لها متسبّبًا باسترخائها، بالتالي لإزالة التجاعيد بسرعة في الجلد فوقها. يرى معظم النّاس النتائج في غضون ثلاثة إلى سبعة أيام فقط و تستمرّ لمدّة ثلاثة إلى أربعة أشهر.

6. تمارين الوجه لإزالة التجاعيد بسرعة

فوائتمارين شدّ الوجه للتخلّص من التجاعيد
أهميّة تمارين شدّ الوجه للتخلّص من التجاعيد

أظهرت العديد من تمارين الوجه فعاليّة في شدّ الوجه وتقليل التجاعيد. إنّ المبدأ الأساسي لتمارين شدّ الوجه هو تقوية مجموعة عضليّة محدّدة، حيث يؤدّي ذلك إلى تنشيط الدورة الدموية في طبقات الجلد فيبدو بمظهر مشدود وأكثر نضارة وحيويّة. بالتأكيد لكلّ نوع من التجاعيد تمارين خاصّة به مثل تمرين نفخ البالون لتجاعيد الخدين، أو تمسيد الجبهة وحول العينين بمعاكسة جهة التجاعيد فيها ومن ثم التخلّص منها.

يجب الحرص على تكرار التمارين كل يوم بانتظام للحصول على أفضل النتائج.

7. الخلطات الطبيعية المُحضّرة في المنزل

أهميّة الخلطات المنزلية للتخلّص من التجاعيد
فوائد الخلطات المنزليّة الطبيعيّة لعلاج التجاعيد

لحسن الحظّ، هناك العديد من المكوّنات الموجودة في كلّ مطبخ يمكن أن تساعد في شدّ الجلد وإزالة التجاعيد. إنّ أشهر هذه المكوّنات هي الزيوت، بياض البيض، العسل والأليوفيرا وغيرها من الأعشاب حيث تمزج في تشكيلات متنوّعة لصنع خلطات وماسكات بطريقة بسيطة وسهلة. تعمل على تغذية البشرة بالدرجة الأولى، تقشيرها، ترطيبها وتحفيز إنتاج الكولاجين فيها، وذلك لبشرة متجدّدة خالية من التجاعيد.

قد يهمّك أيضاً >> كيفية شد الوجه بشكل آمن بأسهل الطرق والعلاجات المتوفّرة.

نصائح وقائية من حدوث التجاعيد

للوقاية من ظهور التجاعيد بشكل مبكر أو حتّى تفاقمها هنالِك بعض النصائح التي يجب تضمينها في نظام العناية بالبشرة اليوميّ :

  1. حماية البشرة من أشعّة الشمس: الحدّ من الوقت الذي تقضيه تحت أشعّة الشمس مباشرة وارتداء النظارات الشمسيّة وقبّعة ذات حواف عريضة دائماً. وكذلك الحرص على استخدم واقي شمسي على الجلد المكشوف عندما تكون في الهواء الطلق وتجديده كل ساعتين تقريباً.
  2. الحفاظ على رطوبة البشرة: بشرب كميّة كافية من الماء كلّ يوم. فضلاً على استخدام المرطّبات الموضعيّة التي تحبس الماء في الجلد، وتخفي الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  3. اتّباع نظام غذائيّ صحّي: يتضمّن الأطعمة الغنيّة بمضادّات الأكسدة مثل فيتامينات ج، أ، هـ. والتي تعزّز من إنتاج الكولاجين وبالتالي زيادة مرونة البشرة وجعلها متماسكة.
  4. التوقّف عن التدخين: باعتباره سبب هامّ في تدمير الكولاجين في الجلد فإنّ الإقلاع عنه يقي من تطوّر الأذيّة وظهور التجاعيد بشكل مبكّر.
  5. تمرين عضلات الوجه: وذلك بشكل مستمرّ حتّى قبل ظهور التجاعيد. من خلال تدليك الوجه والقيام بتمارين بسيطة لمدّة 10 دقائق يوميّا.
  6. الحصول على قدر كافي من النوم.

د. فرح أبو شهله

طالبة في كليّة الطّب البشري، كاتبة محتوى طبّي في موقع صحّتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى