تفتيح المناطق الحساسة

تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة وبأبسط الطرق الممكنة

ربما لاحظتِ أنّ الجلد في المناطق الحسّاسة أكثر اسمِراراً مقارَنةً بباقي الجسم، وهذا أمر طبيعي تماماً؛ فلون البشرة غير موحَّد، بل وتختلِف درجته من مكان لآخَر؛ وقد يَزداد هذا التصبُّغ بسبب العديد من العوامل المختلِفة، مثل زيادة إنتاج الميلانين، الحِلاقة، الأمراض الجهازية، العوامل الوراثيّة؛ وغيرها…، ولحسن الحظ تَتوفّر حالياً الكثير من الوسائل القادِرة على تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة وفعالية عالية؛ تابعي معنا…

Advertisements

JITKA

أسباب اسمرار المناطق الحساسة

تَشمل أسباب تصبُّغ المناطق الحسّاسة كل ما يلي :

  • الوِراثة: تؤثِّر المورِّثات على كمّية وتوزُّع الخلايا الميلانينية في مناطِق الجسم المختلِفة.
  • الاحتكاك: يحدُث أثناء التمرين أو المشي، ممّا يسبِّب الحكّة، يقلِّل سماكة الجلد، ويغيِّر لونه.
  • الحِلاقة: تَتهيَّج الأدمة بسبب استخدام شفرة الحِلاقة، بالتالي تَتنشَّط الخلايا المولِّدة للصِّباغ، وتزيد من إنتاج الميلانين.
  • منتَجات النظافة الشخصية: تسبِّب بعض أنواع الصابون أو مزيلات العَرَق تغيُّر لون البشرة في المناطق الحسّاسة.
  • الحَيْض: دم الطَّمْث غنيّ بالحديد، لذلك قد يؤدّي تماسّه المتكرِّر مع المنطقة الحسّاسة السفلية إلى اصطِباغها قليلاً مع كل دورة شهرية.
  • الملابس الداخلية الضَّيِّقة للغاية: يؤدّي احتكاك الجلد المستمِرّ مع الملابس الداخلية الضّيِّقة إلى اسمراره؛ لذلك يفضَّل ارتداء ثياب مريحة مصنوعة من ألياف طبيعية مثل القطن.

العوامل المؤثّرة على تغيّر لون المناطق الحساسة

تؤثِّر العوامل التالية على لون الجلد في المناطق الحسّاسة :

  • الأدوية: مثل مانعات الحمل الهرمونية الفموية، وبعض أدوية العلاج الكيميائي.
  • البدانة: السيدة البدينة أكثر عُرضة لتغيُّر لون المناطق الحساسة بسبب احتكاك الجلد.
  • العمر: تَضعف مقاوَمة البشرة تدريجياً مع التقدُّم​​ في السن، ممّا قد يؤدّي إلى زيادة التصبُّغ بشكل عام.
  • الأمراض الجهازية: مثل سرطان المعدة، الالتهابات، الشُّواك الأسود، داء السكّري، متلازِمة المبيض متعدِّد الكيسات، قصور الغدّة الدرقية، أو اضطرابات الغدّة الكظرية.
  • التغيُّرات الهرمونية: تتعرَّض المرأة للعديد من التبدلات الهرمونية المفاجئة في بعض مراحل حياتها، مثل فترة البلوغ، الحمل، الإرضاع، أو سن اليأس؛ ممّا قد يؤثِّر على تكوُّن الميلانين ولون البشرة.

لاتنسي معرفة >> افضل علاج لتبييض المناطق الحساسه أصبح متوفراً بين يديك.

كيفيه تفتيح المناطق الحساسه بسرعه

فيما يلي بعض أساليب تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة :

العِلاجات المنزلية لـ تفتيح المنطقة الحساسه بسرعه

قد تساعِد العِلاجات المنزلية على تبيض المناطق الحساسه بسرعه ، وتَتضمّن:

1. خلطة زيت جوز الهند وعصير الليمون لـ تفتيح الاماكن الحساسة بسرعة

يقلِّل الليمون من فرط التصبُّغ بسبب غناه بفيتامين C، أما زيت جوز الهند فيرطِّب البشرة، ويحافِظ على نعومتها ونضارتها؛ لذلك اتَّبِعي الخطوات التالية لتحضير واستخدام الخلطة :

  • امزجي بِضع ملاعق كبيرة من زيت جوز الهند مع عصير نصف ليمونة.
  • ضعي الخليط على المنطقة المراد تفتيحها.
  • دلِّكي لمدّة 10 دقائق أو أكثر، ثم اغسلي المنطقة.

2. خلطة السكّر المقشِّرة لـ تبيض المناطق الحساسه بسرعه

إذا كان اللون الداكن ناتجاً عن تراكُم الجلد الميّت، فيمكِن تفتيح البشرة عن طريق تقشيرها باستعمال الخلطة التالية :

  • امزجي عصير الليمون الطازج مع ملعقة صغيرة من السكّر وملعقة كبيرة من العسل.
  • دلِّكي المزيج برِفق على المنطقة الحساسة.
  • اغسليها جيداً لإزالة المقشِّر.

3. خلطة اللبن والشوفّان المقشِّرة لـ تبيض المناطق الحساسة بسرعه

يستخدَم دقيق الشوفّان لعلاج الإكزيما وأمراض الجلد الالتهابية الأُخرى، كما يَعمل أيضاً كمقشِّر؛ بينما يحتوي اللبن على حمض اللاكتيك الذي يحسِّن صحّة البشرة، لذلك يخلَط هذان المكوِّنان معاً لصُنع معجون لـ تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة .

4. معجون بيكربونات الصوديوم والماء لـ تبييض المنطقة الحساسه بسرعه

يمكِن تفتيح وتقشير البشرة بواسطة بيكربونات الصوديوم، لكن يجب استعمالها بحذر لأنّها قد تجفِّف الجلد، تهيِّجه، وتزيد حالته سوءاً؛ أمّا عن طريقة استخدامه فهي كالتالي :

  • ضعي كمّية متساوية من البيكربونات والماء، ثم اخلطيهما معاً.
  • ضعي طبقة رقيقة على المناطق المراد تفتيحها.
  • اتركيه لمدة 15 دقيقة على الأقل، ثم اغسليه بالماء.

5. تفتيح المناطق الحساسة بسرعة بالصبّار

يهدّئ جِل الصبّار الجلد المحمَرّ أو المتهيِّج، كما يحتوي على الألوين الذي يبيِّض البشرة؛ لذلك يمكِن استعماله في تفتيح الاماكن الحساسة بسرعة .

6. تفتيح المنطقة الحساسه بسرعه بالبطاطس

يعَدّ فَرْك البطاطس على البشرة علاج شعبي شائع لتبييض البقع الداكِنة؛ حيث تحتوي على إنزيم الكاتيكولاز الذي يَتمتّع ببعض الخصائص المفتِّحة.

علاجات تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة والتي لا تَحتاج وصفة طبية

يمكِن لهذه العِلاجات تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة وتقليل التصبُّغ، ولها نوعان:

  • نوع قد يسبِّب حساسية: المكوِّنات التالية شائعة الاستخدام في منتَجات تفتيح البشرة، لكن قد يَنتج عنها ردّ فِعل تحسُّسي؛ وهي الأربوتين، حمض الكوجيك، وعرق السوس.
  • نوع لا يسبِّب حساسية: وفقاً للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، لا يَحصل تحسُّس عادةً عند استعمال هذه المواد، وهي الصويا، النياسيناميد، حمض اليلاغيتش، واللجنين بيروكسيداز.

العلاجات الطبّية لـ تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة

تَتمتّع بمفعول تفتيح قوي، لذلك فهي لا تصرَف إلاّ بموجِب وصفة طبّية، حيث ترطِّب البشرة وتجدِّدها بعمق؛ كما تعكِس التغيُّرات الصباغية الحاصِلة، ممّا يعيد لون الجلد ومظهره الطبيعي، وتَتضمّن هذه الأدوية كلاً من:

  • الريتينويد: تعرَف الريتينويدات بكونها إحدى مشتَقّات فيتامين أ، وهي فعّالة جداً في تنظيم نموّ خلايا الجلد ومن ضِمنها الخلايا الصباغية؛ إلاّ أنّها قد تسبِّب جفاف البشرة.
  • الهيدروكينون: يعتبَر العلاج الجلدي القياسي المستخدَم في تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة ، لكن أظَهرت بعض الدراسات إمكانية زيادته لخطر التسرطُن؛ لذلك أصبح أطبّاء الجلدية يوصون باستعماله لفترة قصيرة فقط.

تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة بالليزر

يمكِن تقليل التصبُّغ و تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة باستخدام الليزر دون التسبِّب بأيّة ندبات؛ ورغم فعاليّة هذه الطريقة، إلا أن عملية الشفاء قد تكون غير مريحة؛ وذلك يَعتمد على نوع البشرة، سماكتها، إضافة إلى كمّية وتوزُّع صباغ الميلانين فيها.

لاتنسي معرفة >> كيفية العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها.

الأسئلة الشائعة حول تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة

حاولنا تدوين جميع ما يخطر في ذهنك حول تبييض المناطق الحساسة بسرعة فائقة وإحصاء أغلب الأسئلة والإجابة عليها قدر الإمكان. وفي حال كان هناك أيّة استفسارات أخرى لا تتردد بإخبارنا في التعليقات. وسيقوم الكادر الطبّي بالإجابة عليك في أقرب وقت ممكن.

1. هل يمكِن تبيض المناطق الحساسة بسرعه عن طريق الحقن ؟

لا توصي إدارة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدام منتَجات تفتيح البشرة عن طريق الحقن؛ حيث لا توجَد أدلّة كافية على فعاليتها، كما قد تسبِّب حدوث بعض الأضرار.

2. ما هي أفضل طريقة للوقاية من تغيُّر لون الجلد في المناطق الحساسة ؟

أفضل طريقة للوقاية تكون بتجنُّب التعرُّض للعوامل التي تسبِّب اسمرار البشرة، وذلك من خلال اتّباع الخطوات التالية :

  • تجنّبي حِلاقة أو إزالة الشعر بالشمع بشكل متكرِّر لمنع التهيُّج.
  • حافِظي على نظافة المناطق الحسّاسة للحدّ من تراكُم الجلد الميّت.
  • ارتدي ملابس فضفاضة تَسمح بمرور الهواء، وذلك لمنْع التعرُّق الزائد والاحتكاك.

3. ما هي أضرار تبييض المنطقة الحساسه بسرعه ؟

لكل طريقة من طرُق تفتيح المناطق الحساسة بسرعة محاسِنها ومساوئها، لذلك يفضَّل استشارة الطبيب لمساعَدتك في الاختيار.

د. جوني الحداد

طبيب عام حاصل على بكالوريوس في الطب البشري من جامعة دمشق بدرجة امتياز، مترجم، وكاتب محتوى طبي في موقع صحتي.
زر الذهاب إلى الأعلى