تفتيح المناطق الحساسة

تعلمي كيفية العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها

يتساءل الكثير من النساء حول طرق العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها والتخلص من المشاكل التي تصيب تلك المنطقة باستمرار، والتي من أهمها الحكة ووجود الحبوب والبقع الداكنة. لذلك إليكِ الدليل الكامل حول العنايه بالمناطق الحساسه وتفتيحها في هذا المقال.

روتين العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها

تتلخص خطوات العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها في الخطوات التالية:

1. الحفاظ على جفاف الملابس الداخلية الجافة

يمكن أن يؤدي عدم تجفيف تلك المنطقة بعناية بعد التبول إلى جعل الملابس مبللة. لا يؤدي ذلك فقط إلى وجود رائحة كريهة في تلك المنطقة وإنما يعرضكِ أيضًا لخطر الإصابة بالتهابات مهبلية. وبالتالي، يُنصح دائمًا بمسح تلك المنطقة بورق التواليت أو بقطعة قماش ناعمة للمحافظة على الملابس الداخلية جافة دائمًا.

تعتبر الإفرازات المهبلية جزءًا من البيئة المهبلية الصحية. ومن الممكن ان يؤدي استخدام منتجات مثل بودرة التلك أو التنظيف المفرط لتلك المنطقة في جعلها جافة جدًا، مما قد يسبب الحكة.

2. تغيير الفوط الصحية كل 4-6 ساعات

يجب على النساء في أيام الحيض تغيير الفوط الصحية كل أربع إلى ست ساعات في حالة تدفق الدم بشكل طبيعي. وينطبق الشيء نفسه على الأيام التي يكون فيها تدفق الدم خفيف. ومع ذلك، إذا كان تدفق الدم لديكِ كثيف أثناء الدورة الشهرية فيجب تغيير الفوط الصحية كل 3-4 ساعات.

إذا لم يتم تغيير المناديل الصحية وتنظيف تلك المنطقة لفترة طويلة، فقد يؤدي ذلك إلى حدوث:

  • طفح جلدي وظهور رائحة كريهة في تلك المنطقة.
  • في بعض الحالات، قد يعرضكِ ذلك أيضًا لخطر الإصابة بالعدوى.

3. تجنب استخدام الصابون أثناء تنظيف تلك المنطقة

يجب تجنب استخدام الصابون القاسي أو الصابون المعطر لتنظيف المناطق الحساسة حيث أنه يؤدي إلى جعل المنطقة الحساسة أغمق. كما يمكن أن يؤثر استخدام الصابون المحمّل بالمواد الكيميائية الضارة مثل: الجلسرين والعطور والمطهرات على التوازن الصحي للبكتيريا في المهبل.

علاوة على ذلك، يمكن أيضًا تغيير درجة الحموضة في المنطقة المهبلية، مما قد يسبب تهيجًا في تلك المنطقة ويؤدي إلى نمو البكتيريا غير الصحية.

بدلًا من ذلك، استخدمي الصابون الطبي الخاص بالمناطق الحساسة، كما يفضل استخدام الماء الفاتر لغسل المنطقة حول المهبل.

اقرئي المزيد عن صابون بيزلين للمنطقه الحساسه.

4. تجنب حلق شعر العانة

عادة ما تفضل الكثير من النساء استخدام شفرات الحلاقة لحلاقة شعر العانة بشكل مستمر كجزء من روتين العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها

ولكن طبقًا للأبحاث والدراسات التي أجريت فإن شعر العانة يعمل كشبكة أمان تحمي الجزء الخارجي من الأعضاء التناسلية الأنثوية التي تحيط بفتحة المهبل من الالتهابات البكتيرية.

علاوة على ذلك، وجد أن استخدام طرق الحلاقة غير الكهربائية مثل شفرات الحلاقة لحلاقة الأعضاء التناسلية تسبب إصابة الأعضاء التناسلية بالعدوى نتيجة الجروح التي تتسبب بها.

كما يجب أيضًا الحذر من استخدام كريمات إزالة الشعر والتي قد تكون محملة بالمواد الكيميائية القاسية التي تؤذي تلك المنطقة.

بدلًا من ذلك يمكنكِ قص ذلك الشعر بشكل دوري للمحافظة على نظافة تلك المنطقة وتجنب إصابتها.

5. ترطيب وتفتيح المناطق الحساسة بمنتجات العناية الخاصة

توجد العديد من المنتجات التي تستخدم من أجل ترطيب وتفتيح المناطق الحساسة وإعطائها رائحة عطرة.

وتتمثل منتجات النظافة النسائية تلك في:

  • المناديل المعطرة.
  • مزيلات الروائح المهبلية.
  • كريمات تقشير المناطق الحساسة.
  • بعض الكريمات المرطبة للمناطق الحساسة.

بالرغم من أن الغرض من استخدام تلك المنتجات هو تنعيم وتبيض المناطق الحساسه إلا أن عدم اقتناء المنتجات بعناية يمكن أن يزيد الحالة سوءًا، ويجعلك عرضة للعدوى.

علاوة على ذلك، يمكن أن يؤدي الاستخدام المفرط لكريمات التقشير المهبلية إلى تقشير الجلد بشدة، مما قد يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.

اقرئي المزيد عن كريم بيزلين لتبييض وترطيب المناطق الحساسة.

6. تجنب ارتداء الملابس الضيقة

يوصي معظم الخبراء بارتداء ملابس داخلية مصنوعة من أقمشة خفيفة وناعمة مثل القطن. وذلك لأن ارتداء الملابس الضيقة والداخلية المصنوعة من الأقمشة الاصطناعية يسبب التعرق بسبب حبس الهواء مما يجعل تلك المنطقة أغمق في اللون.

كما يمكن أن يؤدي التعرق والرطوبة المفرطة إلى نمو البكتيريا والفطريات، مما يتسبب في حدوث عدوى بالمهبل.

تجنبي أيضًا استخدام السراويل الجلدية، أو عد تبديل ملابس الاستحمام الرطبة لفترة طويلة.

كما يجب عليكِ أيضًا تغيير ملابسك بعد التمرين أو ممارسة الرياضة أو أي نشاط يمكن أن يؤدي إلى التعرق وتنظيف تلك المنطقة جيدً بالماء.

7. عدم تجاهل علامات وجود عدوى او التهابات

أحد أهم النصائح لروتين العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها هي عدم تجاهل أي علامات أو أعراض للالتهابات المهبلية.

يجب عليكِ استشارة طبيبك على الفور سواء كنتِ تعانين من:

  • وجود إفرازات ذات رائحة كريهة.
  • وجود إفرازات مهبلية بشكل مفرط.
  • وجود إفرازات مهبلية ملونة.

أيضًا، عليكِ ألا تتجاهلي أي شعور بالحكة أو الألم في المنطقة المهبلية، لأن ذلك قد يكون علامة على وجود حالة صحية كامنة. وفي حالة تجاهل تلك الأعراض فإن ذلك قد يؤدي إلى صعود العدوى وحدوث مشكلة في الجهاز التناسلي الداخلي بمرور الوقت.

إذا كنتِ ترغبين في الاعتناء بشكل جيد وصحيح بالمناطق الحساسة، عليكِ اتباع روتين العنايه بالمنطقه الحساسه وتفتيحها المذكور أعلاه.

المصادر:

  1. Tips on how you should take care of your private parts
  2. Top 12 vaginal hygiene tips every woman should know
  3. Vulvar Care

د. رغداء إبراهيم

رغداء إبراهيم طبيبة بيطرية حاصلة على درجة بكالوريوس العلوم الطبية البيطرية تخصص صحة وسلامة الغذاء من جامعة المنصورة لعام 2019. تعمل ككاتبة للمحتوى الطبي والصحي، ورئيسة تحرير في أحد المواقع الإلكترونية.
زر الذهاب إلى الأعلى