عمليات السمنة وإنقاص الوزن

تفاصيل عملية شفط دهون البطن بالليزر ونصائح مابعد الإجراء

قد تؤدّي زيادة الوزن بشكل قليل إلى ترهُّل جلد منطقة البطن، وتراكُم الشحوم تحته؛ ممّا يَجعل شكل الجسم الخارجي غير لائق، ويسبِّب إحراجاً شديداً للشخص؛ سيَدفعه بالتالي إلى اتّباع نظام غذائي منخفِض السعرات الحرارية، وممارَسة الرياضة بشكل مكثَّف، إلّا أنّ هذه الطريقة لا تنَجح دائماً؛ لذلك ومع التطور الطبّي، كان لا بد من ابتكار بعض البدائل، ومن ضمنها عملية شفط دهون البطن بالليزر سريعة وسهلة، خالية من المخاطر؛ تابعوا معنا…

مخاطر السمنة على الصحّة

يَزداد خطر إصابة الأشخاص البدينين بالكثير من الأمراض مقارَنةً مع الذين يَتمتعون بوزن صحّي، بما في ذلك:

  • القلق.
  • الاكتئاب.
  • التهاب المرارة.
  • السكتة الدماغية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع الكوليسترول.
  • تدنّي نوعية الحياة.
  • صعوبة الأداء البدني.
  • الاضطرابات النفسيّة.
  • توقُّف التنفُّس أثناء النوم.
  • التهاب المفاصل التنكُّسي.
  • الآلام المتعدِّدة في الجسم.
  • العديد من أنواع السرطانات.
  • النمط الثاني من داء السكّري.
  • أمراض شرايين القلب الإكليلية.
  • ارتفاع مستويات الشحوم الثلاثية.

تاريخ ظهور عمليات شفط دهون البطن

أجرى الجراح الفرنسي تشارلز دوجارييه أول العمليات الحديثة نِسبياً لإزالة الدهون؛ إلّا أن بتْر ساق راقصة فرنسية بسبب إزالة النسج المفرِطة والخياطة المشدودة للغاية في عام 1926 أدّى إلى تراجُع الاهتمام بِنَحت الجسم مؤقَّتاً؛ إلى أن طَوَّر الجراحون الأوروبيون العملية في أواخر الستينيات؛ بحيث اقتصَر إجراؤها على المناطق قليلة التروية الدموية لتجنُّب النزف.

في منتصف السبعينيات في روما، ابتكَر أرباد وجورجيو فيشر تقنيّة تَستخدم قُنيَّة حادّة مرتبِطة بجهاز شفط لإزالة الدهون من الفخذين؛ ثم قام إيف جيرار إيلوز وفورنييه بتوسيع العمل ليَشمل كامل الجسم من خلال استعمال قُنيَّات بأحجام وأقطار مختلِفة؛  كانت تجرى هذه العمليات تحت التخدير العام؛ لذلك ابتكَر أطباء الجلد الأمريكيون في الثمانينيات بعض الطُرُق التي تَسمح باستخدام التخدير الموضعي فقط.

ما هي عملية شفط دهون البطن بالليزر

عمليات شفط دهون البطن بالليزر هي إجراء طبّي يَهدُف إلى إزالة الشحوم الزائدة عند الأفراد الأصحّاء؛ ويستخدَم فيها جهاز مزوَّد بالألياف ضوئية ليزريّة تصدِر طاقة حرارية، ممّا يؤدّي إلى حرق وإذابة الخلايا الدهنيّة؛ ثم يَقوم جهاز آخر بسحبها من الجسم بمجرَّد ذوبانها، بالتالي يصبِح البطن مشدوداً، ومَظهر الجسم أكثر رشاقة.

مميزات عملية شفط دهون البطن بالليزر

تَتمتّع عمليات شفط دهون البطن بالليزر بالعديد من المميِّزات، لاسيّما وأنّها:

  • تَشدّ جلد البطن.
  • تزيد الثقة بالنفْس.
  • تحسِّن شكل الجسم.
  • تعطي مَظهراً أكثر رشاقة.
  • تَتخلّص من الدهون الزائدة.

عيوب عملية شفط دهون البطن بالليزر

رغم فوائد عمليات شفط دهون البطن بالليزر العديدة، إلّا أنّ لها بعض العيوب، على سبيل المثال:

  • لا تزيل كمّية كبيرة من الدهون.
  • لا تفيد في تخفيف الوزن أو علاج البدانة.
  • قد تُحدِث بعض الكدمات، التورُّم، أو الألم.
  • ربما يصبِح الجلد مشدوداً للغاية، لأن استعمال الليزر قد يعزِّز من إنتاج الكولاجين.

الأشخاص المرشّحون للقيام بالعملية

أكثر الأشخاص المرشَّحين لـ عملية شفط دهون البطن بالليزر هم:

  • المتمتّعين بصحّة جيدة.
  • أصحاب الوزن القريب من المِثالي.
  • الذين ليس لديهم سوابق أمراض قلبيّة.
  • غير المصابين بداء السكّري، السرطان، أو أيّة أمراض مزمِنة أخرى.

المناطق التي يمكن اجراء عملية شفط الدهون بالليزر عليها

يَتمّ شفط الدهون عادةً من مناطق الجسم التي لم تَستجِب للنظام الغذائي أو التمارين الرياضيّة، مثل:

  • الذقن.
  • الظَّهر.
  • الرقبة.
  • البطن.
  • الصدر.
  • الوركين.
  • الأرداف.
  • الفخذين.
  • الكاحلين.
  • الذراعين.
  • ربلة الساق.

حالات طبيّة تمنع إجراء الجراحة

يُمنع إجراء عملية شفط دهون البطن بالليزر في حالات:

  • أمراض الكبد.
  • أمراض القلب.
  • التصلُّب المتعدِّد.
  • الحمل أو الإرضاع.
  • الإصابة بالسرطان.
  • الاضطرابات الوعائية.
  • غزارة الدورة الشهرية.
  • وجود سوابق زراعة أعضاء.
  • الخضوع لجراحة منذ مُدّة قريبة.
  • سوابق حدوث صمّات أو خثرات.
  • وجود جُدرة أو ندبة ضخامية مكان الجراحة.
  • داء السكّري من النمط المعتمِد على الأنسولين.
  • تركيب جهاز تنظيم ضربات القلب أو مزيل رجفان.
  • تناوُل مضادّات التخثُّر أو الأدوية التي قد تسبِّب حساسية خفيفة.

نصائح ما قبل العملية

اتّبعي النصائح التالية في الفترة السابقة لـ تفتيت دهون البطن بالليزر ، بما في ذلك:

  • إيقاف التدخين.
  • شرب ستّة إلى ثمانية أكواب من الماء يومياً.
  • اتّباع نظام غذائي صحّي منخفِض الكربوهيدرات.
  • تَجنُّب الحميات الغذائية المبتَذلة وأنظمة التخلُّص من السموم، لأن أضرارها أكثر من الفوائد.
  • تقليل المشروبات الكحولية والسكّرية، خاصّة في اليوم السابق لـ جلسات اذابة الدهون بالليزر ، كونها لا تقدِّم أي قيمة غذائية.

تحضير المريض لإجراء العملية

ينبغي مراعاة النقاط التالية عند التحضير لـ تفتيت دهون البطن بالليزر :

  • التوقُّف عن الأكل قبل ساعتين.
  • الراحة والابتعاد عن القَلَق أو التوتُّر.
  • عدم تناوُل الأسبرين، الأدوية المضادّة للالتهابات، أو المكمِّلات العشبية لأنّها تزيد النزف.

كيف تتم عملية عملية شفط دهون البطن بالليزر

يعَدّ تفتيت دهون البطن بالليزر من العمليات البسيطة والسهلة نِسبياً، لدرجة أنّ المريض يَكون مستيقِظاً أثناء الإجراء؛ لكنّها تَحتاج بعض الخبرة والتدريب لكي يَستطيع الطبيب تحقيق نتائج مُرضِية، ويَتجنّب حدوث أيّ اختلاطات غير مرغوبة.

معلومات عن عملية شفط دهون البطن بالليزر

تَستغرق عملية شفط الدهون حوالي ساعة واحدة، وغالباً ما تجرى في عيادة الطبيب تحت تأثير التخدير الموضعي لتجنُّب أي ألم؛ كما يستخدَم فيها ليزر صغير لتفكيك الدهون، بالإضافة إلى جهاز شفط.

خطوات القيام بالعمل الجراحي

  • يُجري الطبيب شقّ صغير في البطن.
  • يُدخِل ليزر صغير تحت الجلد لتفكيك وتسييل الدهون.
  • بعدها، يُدخِل الطبيب أنبوب صغير لامتصاص الدهون المذابة.
  • أخيراً، يخاط الشقّ بواسطة خيط جراحي عقيم.

العناية بالمريض بعد العملية وتوقعات فترة الاستشفاء

لا تَتطلّب جلسات اذابة الدهون بالليزر فترة استشفاء طويلة، خاصة إذا كان موقِع الجراحة صغيراً؛ حيث يكفي الراحة لبضعة أيام بعد الإجراء، مع تجنُّب الأعمال المجهِدة لمدّة ثلاث أسابيع.

متى تظهر نتائج عملية شفط دهون البطن بالليزر ؟

تَظهر النتائج الأولية فوراً، لكن تصبِح التغيُّرات الفعلية أكثر وضوحاً خلال الأسبوع الأول بعد زوال التورُّم والكدمات؛ إلّا أنّ ظهور النتائج الكاملة قد يَستغرق من شهرين إلى ستة أشهُر.

اختلاطات العملية

فيما يلي بعض الآثار الجانبية التي قد تَحدث بعد جلسات اذابة الدهون بالليزر :

  • الخَدَر.
  • تشكُّل ندبة تحت الجلد.
  • الشعور بالانزعاج أو الألم.
  • تطوُّر التهاب مكان العملية.
  • ترهُّل أو تشوُّه شكل البشرة.
  • تنخُّر الجلد وتموُّت الأنسجة في موقع الشقّ.
  • تكتُّل النسج في منطقة العلاج، الذي قد يَكون مؤقَّتاً أو دائماً.
  • الإصابة بحروق من الدرجة الثالثة إذا لم يَتمّ التعامُل مع الليزر بشكل صحيح.
  • الشعور بالحَرق تحت الجلد بعد الجلسة، والذي قد يَدلّ على تراكُم السوائل إذا استمَر لعِدّة أيام.

متى أطلب المساعدة الطبية ؟

ينبغي طلب المساعَدة الطبية عند استمرار أي من الآثار الجانبية السابقة؛ أو عند تطوُّر أيّة مشكِلة صحّية تَعتقدين أنّها مرتبِطة بالعملية.

نصائح ما بعد العملية

فيما يلي بعض النصائح القيِّمة للعناية بالبشرة أثناء تعافيها من عملية شفط دهون البطن بالليزر :

  • حافِظ على نظام غذائي صحّي بعد العملية.
  • اشرب كمّية كافية من الماء للحفاظ على رطوبة الجلد.
  • دَلِّك المناطق المتورِّمة بلُطف لتسهيل تصريف السوائل المتراكِمة.
  • مارس التمارين الرياضية لمدّة ساعة يومياً بهدف حَرْق المزيد من السعرات الحرارية، تقليل تخزين الدهون، وشَدّ البشرة.
  • تَجنّب الأطعمة المعالَجة والمحتوية على نسبة عالية من الملح أو السكّر، لأنّها تزيد الالتهاب بعد الجراحة، وتخرِّب الكولاجين.
  • تَناول المأكولات الغنيّة بالبروتين والمعادن، كونها تنشِّط تكاثر الخلايا، وتسرِّع عملية الشفاء؛ كما ترمِّم الفيتامينات ج و هـ الأنسجة، وتحفِّز إنتاج الكولاجين، ممّا يقلِّل التندُّب مكان الشقّ.

فوائد عملية شفط دهون البطن بالليزر لمرضى السمنة المفرطة

لا يَستفيد مرضى السُمنة المفرِطة من جهاز شفط الدهون بالليزر ، لأن هنالِك حَدّ معيَّن لكمّية الشحوم التي يُسمح بتفكيكها،؛ كما أنّها لا تقلِّل الوزن بشكل كبير، بل وتَرفع احتمال حدوث الصمّات الشحمية لدى البدينين، ممّا يزيد من خطر الوفاة.

الفرق بين عملية شفط الدهون بالليزر والفيزر

يَتميّز كل إجراء عن الآخر بما يلي:

نقاط قوة عملية شفط دهون البطن بالليزر

  • يركِّز على مكان واحد.
  • يَحدث الشفاء بوقت قياسي.
  • تَكون أذيّة النُسُج بالحدّ الأدنى.
  • قلّما يسبِّب الترهُّل في مكان العملية.
  • الإجراء سريع نِسبياً ومدّة الجلسة قصيرة.
  • يَستخدم جهاز شفط الدهون بالليزر طاقة حرارية مركَّزة للغاية لتخريب الخلايا الشحمية في الجسم.

نقاط قوة عملية الفيزر

  • أَفضَل في شَدّ الجلد.
  • يخفِّض خطر الإصابة بالحروق.
  • لا تَتأثّر الأوعية الدموية، النُسُج الضامّة، أو الأعصاب بهذا الإجراء.
  • يوزِّع الطاقة بالتساوي حول المسبار، ممّا يذيب الخلايا الدهنيّة بكفاءة أكبر.
  • يمكِن إعادة استخدام الخلايا الدهنيّة في أجزاء أُخرى من الجسم مثل عمليات نقل الدهون.
  • تَتحوّل طاقة الأمواج فوق الصوتية الصادرة عن الجهاز إلى طاقة اهتزازية تَستهدف الخلايا الدهنية فقط.

تكلفة عمليه شفط الدهون بالليزر في البلدان العربية والخارج

تَصل تكلفة عمليه شفط الدهون بالليزر الوسطيّة إلى :

  • 15780 ليرة في تركيا.
  • 12380 ريال في قطر.
  • 1280 دينار في الأردن.
  • 31520 جنيه في مصر.
  • 1450 دينار في الكويت.
  • 8980 درهم في المغرب.
  • 20200 درهم في الإمارات.
  • 11250 ريال في السعودية.
  • 290 ريال في سلطنة عمان.
  • 4000 دولار في الولايات المتحدة الأمريكية.

لاتنسي معرفة >> مراجعة عملية شفط الدهون بالفيزر ! قولي وداعاً للوزن الزائد.

الأسئلة الشائعة

حاولنا تدوين جميع ما يخطر في ذهنك حول عملية شفط دهون البطن بالليزر وإحصاء أغلب الأسئلة والإجابة عليها قدر الإمكان. وفي حال كان هناك أيّة استفسارات أخرى لا تتردد بإخبارنا في التعليقات. وسيقوم الكادر الطبّي بالإجابة عليك في أقرب وقت ممكن.

1. هل عملية شفط الدهون بالليزر مؤلمه ؟

عملية شفط دهون البطن بالليزر غير مؤلِمة لأنّها تُجرى تحت التخدير الموضعي، لكن قد يَحصل بعض الانزعاج بعد زوال تأثيره.

2. ما هي أضرار عملية شفط دهون البطن بالليزر ؟

لا تَحدث أضرار عملية شفط دهون البطن بالليزر عادةً عندما تجرى بيد الطبيب الخبير.

3. هل تستخدم عملية شفط دهون البطن بالليزر لنقل الشحوم ؟

لا يمكِن ذلك، لأن جهاز شفط الدهون بالليزر يخرِّب الخلايا الشحمية.

د. جوني الحداد

طبيب عام حاصل على بكالوريوس في الطب البشري من جامعة دمشق بدرجة امتياز، مترجم، وكاتب محتوى طبي في موقع صحتي.
زر الذهاب إلى الأعلى