عمليات الذكورة

هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية ؟ إليكَ الإجابة…

لا تزال عمليّةُ ختان الذّكور شائعة، يتمُّ إجراؤها عبر التّاريخِ لفوائدها الطّبّيّةِ، أو لمسايرة العاداتِ والتّقاليد. تتميّز بالعديدِ من الفوائدِ والإيجابيّات، لكنّها بالطّبعِ لا تخلو من السّلبيّاتِ. ضروريّة وهامّةً عند العائلات الإسلاميّةِ واليهوديّة، في حينِ أنّها تعتبر تشوّهاً عند الآخرينِ. لكن ماذا عن علاقةِ الخِتان بالجنس! ربّما تكون قد سمعت في مواقعِ التّواصلِ أو أخبركَ أحدهم أنّ عدم الختانِ يقلّل من الاستمتاعِ بالعلاقةِ الحميمة، أو ربّما يؤثّر سلبّاً على الخصوبةِ، فما هي الحقيقة! و هل عدم ختان الذكور يؤثّر على العلاقة الزوجية حقّاً ؟ بكلّ تأكيد أنتَ متشوّق لمعرفةِ الإجابَة، تابع قراءةَ المقال الآتي لتتعرّفَ على كافّةِ التّفاصيل.

ما هو ختان الذكور و هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية  ؟

ما هو ختان الذكور ؟
ما هو ختان الذكور ؟

ختان الذّكور عبارةٌ عن إجراءٍ جراحيّ، يتمّ فيه إزالةُ القلفة، وهي الجلدُ الذي يغطّي رأسَ العضو الذّكريّ. يعرف الختان بـ الطّهورِ أو طهارة الطّفلِ في بعضِ البلدان، وهو إجراء شائع نسبيّاً يخضع له الصّبيانُ حديثي الولادةِ في بعض الأماكنِ حولَ العالم؛ بما في ذلك الشّرقُ الأوسط، أجزاءٌ من أفريقيا، والولاياتُ المتّحدة، لكنّه أقلّ انتشاراً في أوروبا.

على الرّغمِ من أنّها عمليّةٌ بسيطة، و تستغرقُ 10دقائق تقريباً، إلّا أنَّه يتمّ إجراؤها من قِبل طبيب خبيرٍ (طبيبُ توليدٍ أو جراحة)، حيث يقوم بتخديرِ القضيب وذلك إمّا بِحقنِ المادّة المخدّرةِ بقاعِدته أو من خلال وضعِ الكريم المخدّرِ عليه. ممّا يعني أنَّها ليست عمليةً خطيرةً فلا داعِي للقلقِ بشأنِها. وأمّا عن جوابِ سؤالنا: هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية . فسنتعرّفُ على الإجابةِ في السّطورِ القادمة، فتابع معنا.

من يخضع لـ ختان الذكور ؟

تعدُّ عمليّة ختان الذّكور من أقدَم العمليّاتِ الجراحيّة وأكثرها شيوعَاً في العالم. يخضعُ لها الذّكور في مرحلةِ حديثي الولادةِ أو بعدها. بصورةٍ عامّة يتمُّ إجراؤها بعدَ الولادة بفترةٍ قصيرة (أسبوعين تقريباً). قد يكون هناك مشكلةٌ صحيّة، أو غيرها تتطلّبُ تأجيل العمليّة، على سبيلِ المثال: طفلٌ مصاب باضطراباتٍ في تخثّر الدّم، أو لأسبابٍ أُخرى.

يمكن إجراءُ عمليّة ختان الذّكورِ للأطفال الأكبر سنّاً، أو حتّى للبالِغين؛ وذلكَ لحاجةٍ طبيّة معيّنة، كـ القلفة الضّيّقة، أو رُبّما للوقايةِ من التهاب المسالكِ البوليّة والأمراضِ المنقولَة جنسيّاً. من ناحيةٍ أخرَى، يخضَعُ بعض البالغين للختانِ بهدفِ علاج بعض المشاكلِ، مثل: التهاب القلفةِ أو تورّمها، التهاب رأسِ القضيب، وعدم القدرةِ على سحبِ القلفة.

أسباب الخضوع لـ ختان الذكور

نعلم أنّك قلقٌ، وتريد معرفة جوابٍ لـ سؤالكَ: هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية ، لكن عليكَ أن تعرف أسبابَ الخضوعِ لهذه العمليّة أولاً. إليكَ أبرزها:

  • أسبابٌ طبّيّة: يُعتقد أنّ ختان الذّكورِ له فوائد صحّيّةٌ عديدة، حيث أنَّه يقلّل من فرصةَ الإصابةِ ببعض الأمراضِ المنقولة جنسيّاً. من جهةٍ أخرى، قد تكونُ قلفة القضيب ضيّقةً عند بعضِ الأطفال، وعندئذٍ تكون عمليّة الختان حلّاً جيّداً لهذه المشكلة.
  • النّظافةُ الشّخصيّة: إذ أنَّ ختان الذّكور يسهّلُ عمليّة تنظيفِ القضيب، ويمنع تجمّعَ الجراثيم التي قد تسبّبُ بعض الالتهابات.
  • أسبابٌ دينيّة: يعتبرُ الختان أمراً هاماً عند المسلمين واليهود، ففي الإسلامِ هو إجراءٌ أساسيٌ يُجرى للأطفال حديثي الولادة، حيث يعدُّ سنّة نبويّة، ويعتبرُهُ البعض واجبٌ على كل مسلم.
  • عاداتٌ وتقاليد: فـ ختان الذّكورِ يعتبر من التّقاليدِ الشّائعة في العديدِ من البلدان حولَ العالم، لا سيّما في العربيّةِ منها.
  • أسباب جمالية: إذ تقوم بعض العائلات بختان الأطفال الذكور لأسباب جمالية.

ماذا يحدث إن لم يخضع الذكر لـ ختان الذكور ؟

ماذا يحدث إن لم يخضع الذكر لـ ختان الذكور ؟
ماذا يحدث إن لم يخضع الذكر لـ ختان الذكور ؟

بعد أن تحدَّثنا عن العمليّةِ وأسبابها، يبقى السّؤالُ الأهمّ: ماذا سيحدثُ لي إن لم أخضَع لـ ختان الذكور ؟ و هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية حقّاً ؟ في الحقيقَة، ينصَحُ الأطبّاء بالخضوع لعمليّةِ الختان، وذلك لأنَّ لها فوائد صحّيّة عِدّة، خاصّةً عند الكبار بعد الزّواج، حيثُ تقي من الإصابةِ بالعديد من الأمراضِ المنقولة جنسيّاً، وبعض الالتهاباتِ الأخرى. بينما تشيرُ الدّراسات إلى أنَّ عدم الختان قد يزيدُ من حدوثِ تلك الأمراض.

هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية أم لا ؟

لاشكَّ أنّكَ متحمّس لمعرفةِ الإجابة، هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية أم لا ؟ لقد تمّ إجراءُ العديد من الدّراساتِ والأبحاث على رجالٍ مختونين وآخرينَ غير ذلك وتمّت المقارنةُ بينهم. وبالنّتيجة تبيّنَ أنّه لا توجد أدلّةٌ واضحة وإثباتات كافيةٌ تؤكّد أو تنفي التّأثيرَ السّلبيّ والإيجابيّ على العلاقةِ الجنسيّة لحد الآن. فإحدى الدّراساتُ أشارت إلى أنَّ القلفة جزءٌ من القضيب، وهي نسيجٌ حسّاس، لذلك إن قمتَ بإزالَته، فسوفَ تفقد بعضاً من حساسيّته، ممّا ينعكس سلباً على استمتاعِكَ الجنسيّ. وفي الوقتِ ذاتِه، نفَت دراساتٌ أخرَى ذلك، واعتبرت أنَّ إزالتها لن تؤثّرَ على الحساسية، بل على العكسِ تماماً سوف تزيدُ متعة الجماع، وتحقّقُ الرّضا الجنسيّ للمرأةِ أكثر. من جهةٍ أخرى، تمّ إجراء دراساتٍ لبحث العلاقةِ بين الختان والضّعفِ الجنسيّ، وأشارت خلاصَتها إلى عدمِ توفّر ما يكفِي من البراهينِ التي تدعمُ حقيقة تأثير الختان على الضّعفِ الجنسيّ.

في النّهاية، علينا إدراكُ أنّه لا يزَال من الصّعبِ جدّاً تقييم تأثيرِ ختان الأطفال على الحياةِ الجنسيّة للرّجال وفهمِه تمامَاً. فالرّضا الجنسيّ مفهومٌ معقّد. فهو لا يتعلّقُ فقط بتشريح، وفيزيولوجيا الأعضاءِ التّناسليّة، إنما يتخلّله اعتبارَاتٌ أخرى أيضاً؛ كالعامِل النّفسيّ، والعلاقةِ بين الزّوجين، إضافَةً إلى الخلفيّة الثّقافيّةِ والدّينيّة لتصوّرِ النّشاط الجنسيّ.

هل عدم الختان يؤثر على الحمل ؟

يبقى الكثيرُ من الرّجال قلقونَ بشأن عدم الختانِ، إذ يخشَى الرّجلُ من تأثيرِها على حياتهِ الزّوجيّة بالأخَصّ. فبعضهم يتساءَلُ هل عدم الختانِ يؤثّر على الحمل ؟ وأمّا الآخرّ فيسأل هل عدم ختان الذكور يؤثّر على العلاقة الزوجية والوظيفةِ الجنسيّة للرّجلِ أم لا.

للإجابةِ عن هذه الأسئلةِ علينا أن نعودَ إلى تعريف ختانِ الذّكور، وباختصارٍ هو إزالة جزءٍ من جلد القضيبِ فقط، ولا يحدث أيُّ تغيير داخليّ. فحدوثُ الحمل يتعلّقُ بعدّة أمور، كـ تعدادِ النّطاف، وجودَتِها، لكن ليس لجلدِ العضو الذّكريِّ علاقةٌ بهذا الأمر. بالتّالي فالكلامُ الشّائع عن تأثيرِ الختان على الحملِ غيرُ صحيحٍ طبّياً (1).

أضرار عدم ختان الذكور و هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية

بعدَ أن ناقشنا فكرة: هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية ، ننتقل إلى سؤالٍ آخر هامٍّ أيضاً. ما هي أضرارُ عدم ختان الذّكور ؟ في الحقيقةِ، لا توجد أضرارٌ خطيرة مباشرةٌ على الرّجالِ غير المختونين، لكنّ معظمَ الأطبّاء أشاروا إلى ازديادِ معدّل حدوثِ بعض المشاكل الصّحّيّةِ عند هؤلاء. إليكَ أهمّها:

  • التهابُ القلفة.
  • التهاب رأسِ القضيب.
  • قد يسبّب عدمُ الختان سرطان القضيب.
  • تزدادُ احتماليّة الإصابةِ بعدوى في المسالكِ البوليّة بسبب تجمُّع الجراثيم تحت القلفة.
  • عدمُ الختان يصعّبُ عمليّة تنظيف القضيب بشكلٍ جيّد، وهذا ينعكسُ سلباً على صحّتكَ العامّة.
  • عمليّةُ الختان تقلّل خطرَ الإصابة بالأمراضِ المنقولة جنسيّاً، مثل: الإيدز، والزّهري، وعليه فإنَّ عدم الختان يزيدُ خطورة الإصابةِ بها.

هل يجوز ختان الرجل البالغ ؟

بشكلٍ عامّ تجري معظَم العائِلات الختان لأولادها في سنٍّ مبكّرة، (بعد الولادةِ مباشرةً أو في مرحلةِ الطّفولَة). لكن ماذا عن البالغينَ الذين فاتَهم إجراءُ هذه العمليّةِ، هل يمكنُهم الخضوعُ لها الآن ؟

من الأفضَلِ أن تُجرى في مرحلة الطّفولة، خصوصَاً في الأيّامِ الأولى من عمرِ الطّفل؛ مع ذلك، يمكنُ للرّجل البالغِ أن يخضعَ لها، ولكنّها أكثر صعوبة وتعقيداً. إلّا أنَّ ذلك لا يعنِي تجنُّبَ إجرائِها، فبحسب إحصائيّاتٍ أجريت على عَددٍ من الرّجالِ الذي خضعوا للعمليّةِ في سنٍّ متأخّرة، كان معظمهم راضٍ عن النّتائج، كما أشارَ بعضهم إلى استمتاعهِ بالعلاقة الحميميّةِ أكثر. بينما أبدَت حوالي 95% من زوجاتِ هؤلاء الرّجالِ رضاهنّ عن أداءِ أزواجهنّ في السّريرِ وأنّهنّ قد شعرن بالمزيدِ من السّعادة. عموما تستغرِقُ عمليّة الختانِ للرّجل البالغ 30 دقيقةً تقريباً، وينصَح الرّجل بتجنّبَ ممارسة الجنس بعد إجراءِ العمليّة لمدّة 4-6 أسابيعَ على الأقلّ، حتى يتعافَى القضيبُ بشكلٍ جيّد.

الأسئلة الشائعة المتعلقة بـ سؤال : هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية

  1. 1. ما هي أضرارُ ختان الذّكور ؟

    معظمُ الدّراسات أوضحت أنَّ فوائد الختان تفوقُ أضراره، لكن هناكَ عدّة سلبيّاتٍ له: كــ النّزف، الألمِ، ينظر إليه البعضُ على أنّه تشوُّه، قد تستغرقُ عمليّة الشّفاء وقتاً طويلاً.

  2. 2. هل عمليّة الختانِ مؤلمة ؟

    نعم، لكن يقومُ الطّبيب بتخديرِ الطّفل موضعيّاً، فلا يشعرُ بالألم أثناء العمليَّة. أمّا الرّجال، فلهمُ حرّيّة الاختيار بينَ التّخدير الموضعيِّ والعامّ. وبعدها يمكنُ استخدام مسكّنِ ألم عدّة أيّامٍ ريثما يخفُّ الألم.

  3. 3. هل يقلّل الختانُ من الخصوبةِ لدى الذّكور ؟

    لا يؤثّر الختانُ على الخصوبة أبداً، فهي متعلّقة بالهرموناتِ الجنسيّة، والحيوانات المنويّةِ. ولا يُعتقد أن الختان يقلّلُ المتعة الجنسيّةَ للرّجال أو زوجاتهِم.

  4. 4. متى يمكنُ ممارسة الجنسِ بعد الختان ؟

    يمكنكَ العودة إلى ممارسة الجنسِ بعد 6 أسابيعَ من الختان.

د.عمر كبُّولة

طالب طب بشري - سوريا. كاتب محتوى طبّي في موقع صحتي. لديّ شغف بكتابة المقالات الطبّية، وتقديمها بأسلوب سهل وبسيط.
زر الذهاب إلى الأعلى