عمليات الشعر

فوائد وأضرار ترميم الشعر بالفيلر !

يمكِن تشبيه الشَعر بالحديقة التي تَتطلّب عنايَة خاصّة حتّى تزهِر، حيث ينبغي حمايته من العوامِل الضارّة. مثل التدخِين، الإجهاد، الملوِّثات الخارجيّة، والمنتَجات الكيميائيّة، كونها تضعِف الجذور وتحرِّض على حدوث التساقُط، علاوة على أنّها تقلِّل من وصول التروية الدمويّة إلى فَروة الرأس. بالتالي لَا تَسمح للبُصيلات بالحصول على حاجَتها من العناصر الغِذائيّة، لكن على الرغم مِن ذلك. يَتوفّر حاليّاً عِدّة طُرق لعكسِ هذه التأثيرات السلبيّة، بما في ذَلك تِقنيّة ترميم الشعر بالفيلر . لذلك تابِعوا معنا لتعرِفوا المزيد عن هذا الإجرَاء غير الجِراحي.

ما هو ترميم الشعر بالفيلر

هو عِبارة عن حقنة حاصِلة علَى براءَة اختراع ظَهرَت بعد 13 عاماً من البحث والتطوِير المستمرَّين. تَتكوّن من حمض الهيالورونيك و7 ببتيدات قادِرة عَلى تنشيط فَروة الرأس، وإعادَة حيويّة الشَعر، كما أنّها فَعّالة في تقليل التساقُط عن طريق تَنظيم عمل البروتينات الضرورِيّة للنموّ، وإضعاف فعَاليّة الجينات المسؤولَة عَن فُقدان الشَعر.

أظهَرَت الأبحاث السريريّة ارتفاع كثافَة الشَعر بنسبة 22.3% وزيادَة سَماكته بِنسبة 26% بعد 8 أسابيع مِن العلاج بما أَنّه يحفِّز على انقسام الخلايا ضمن البُصيلات. ممّا يقوّي الجذُور، يزيد ثخانة الشعرَة، ويحميها من التقصُّف، حيث يَقوم كل نوع مِن الببتيدات التالية بوظيفة معيَّنة تسهِّل الوصول إلى النتيجة المَطلوبة:

  1. البروهيرين: ينشِّط الخلايا الجذعيّة في الجذُور.
  2. الوينز: يَسمح بتكوين لوَيحات الشَعر وتوليد بصيلات جديدة.
  3. الريهيرين: يطيل طور التنامي، ويقلِّل طول مرحلة توقُّف النمو.
  4. السيبيرين: يَمنع موت خلايا البُصيلات الناجم عن الإجهَاد التأكسدي.
  5. الإدرين: ينشِّط صناعة البروتينات المَطلوبة لإعادة بِناء جذع الشعرة.
  6. النوكين: يَمنع التساقُط عن طريق تنظيم عمل الجِينات المسؤولة عن إشَارات النمو.
  7. الكيرامين: يحفِّز الدوران الدمَوي، بالتالي يوفِّر التغذية التي تَحتاجها فروة الرأس والجذور للحصول على شَعر أكثَر صحّةً وتماسكاً.

دواعي القيام بـ ترميم الشعر بالفيلر

يمكِن إجراء ترميم الشّعر بالفيلر بهدف علاج:

  • الثعلبَة.
  • الصلَع.
  • التكسُّر.
  • التقصُّف.
  • الحاصّات.
  • تراجُع النمو.
  • ترقُّق الشَعر.
  • تساقُط الشَعر.
  • انخفاض الكثافة.

النقاط الإيجابية لـ ترميم الشعر بالفيلر

يَتمتع ترميم الشعر بالفيلر بالعديد مِن النقاط الإيجَابيّة، لا سيما وأنَّه:

  • يزيد الكثافة.
  • يرطِّب الفروة.
  • يوفِّر التغذية للجذور.
  • ينتِج بصيلات أكثَر صحّة.
  • يحفِّز تكوُّن الأوعية الدمويّة.
  • يزيد سماكَة وصلابَة الشعرَة.
  • يقلِّل فقدان الشعر ويعيد له حيويَّته.
  • ينشِّط الدورة الدمويّة في فَروة الرأس.
  • يعطي نتيجة واضِحَة خلال وقت قَصير.
  • يضعِف الجينات التي تسبِّب حدوث التساقُط.
  • ينظِّم عمل البروتينات المسؤولة عن عمليّة النمو.
  • يقلِّل الضرر الناجِم عن الجذُور الحُرّة والعوامِل المؤكسِدَة.
  • يحمي من التأثيرات الضارّة للتوتُّر، الأشعّة فوق البنفسجيّة، والعوامِل الخارجيّة الأُخرى.

النقاط السلبيّة لـ ترميم الشعر بالفيلر

على الرغم من فَوائده الكَثيرة، إلّا أنّ ترميم الشعر بالفيلر يَمتلك بَعض النقاط السلبِيّة التالية:

  • مكلِف.
  • لا يناسِب الجميع.
  • قد يسبِّب بعض الألم.
  • يَحتاج إجراؤُه فهماً دقيقاً لتقنيّات الحَقن.
  • لا يعالِج حالات تموُّت بصيلات الشَعر الناجم عن الندبات.

الأشخاص المرشّحون للقيام بالعملية

يعَد الشخص مرشَّحاً جيّداً للعمليّة إذا انطبَق عليه كل ممّا يلي:

  • أكبَر من 18 سنة.
  • يعاني من الثعلبَة غير المتندِّبة.
  • يَرغب بزيادة فرصة بقاء البُصيلات حيّة بعد زراعة الشَعر.
  • يشكو من تلَف الشَعر الناتِج عن التعرُّض للحرارَة أو العوامِل الفيزيائيّة الأُخرى.

الأشخاص الذين لايمكنهم إجراء ترميم الشعر بالفيلر

لا تناسِب العمليّة الجميع، لذلك لَا يوصَى بإجرائِها فِي الحالات التالية:

  • أخذ علاج مناعي.
  • الحمل أو الإرضاع.
  • تناوُل الأدوية المضادّة للتخثُّر.
  • وجود مرض جِلدي أو التهابي فِي فروة الرأس.
  • الإصابَة بمرض مناعي ذاتِي، مثل التهاب المَفاصل الروماتزمي.
  • الحساسيّة تجَاه أحد مكوِّنات الحقنة، لا سيما حَمض الهيالورونيك.
  • الإصابة بدَاء السكّري، التهاب المَفاصل الحاد، التهاب شِغاف القلب، أو الذبحَة الصدريّة المتكرِّرة.

نصائح ما قبل ترميم الشعر بالفيلر 

ينصَح بالالتِزام بما يلي قبل إجراء العمليّة:

  • الامتِناع عن التدخين لبضعة أيَّام قبل موعد الإجرَاء.
  • إبلاغ الجرّاح بجَميع الحالات الطبيّة الحاليَّة والسابقة.
  • إيقاف استعمَال الأسبرين ومميِّعات الدم لمُدّة أسبُوع.
  • إخبار الطَبيب بكافّة الأدوِيَة والمنتَجات التي يَتناوَلها المريض، سواء كانَت موصوفَة أم غَير موصُوفة.

تحضير المريض لإجراء العملية

لا بدّ من غسل فَروة الرَأس بشكل جيّد حتَّى يَستطِيع الطبيب تحدِيد مكان الإصابَة بدِقّة وتطبيق الحُقن على جلدٍ نظيفٍ صحّي.

كيفية إجراء العملية

تجرَى العمليّة عادةً فِي عِيادة الطبيب أو في مراكز متخصِّصة تحت التخدير الموضعيّ. ويَقوم بها طبيب أمراض جِلديّة مدرَّب جيّداً أو جرّاح تجميل معتمَد من قبل وزارة الصحّة. حيث يَستخدم خلالها أمبولات تحتوي عَلى المادّة الفعّالة، مِحقَنة، وإبرة بقيَاس 30 أو 32. لذلك لا يَستغرق الإجراء بأَكمله أكثَر من 60 دَقيقة.

خطوات القيام بالعمل الجراحي

يَتّبع الطبيب الخطوات التالية أثناء العَمليّة :

  • في البداية تطهَّر فروة الرأس عَبر مسحها بقطنة مبلَّلة بالكحول.
  • يطبَّق المخدِّر الموضعي على شكل هلام، ثم يَتم الانتظار لفَترة 30 دقيقة حتّى يَبدأ مفعوله.
  • أثناء ذَلك تعبّأ المِحقنة بالفيلر، ثم تركَّب عليها إبرة بقياس مناسِب.
  • بعد انتهاء المُدّة المحدَّدة، يغسَل الشَعر من الهلام ويجفَّف بشكل جيّد.
  • من هنا يَبدأ الإجراء بإدخال رأس الإبرة تحت أدَمة جِلد الفروة بشكل متكرِّر.
  • تستخدَم تقنيّة حَقن الجزئيّات الدقيقة لإحدَاث ثقوب صغيرة متسلسِلة بشكل خطوط، بفاصِل 2 إلَى 4 ميليمتر بَين كلّ ثقبين متجاورَين، وبمسافَة 1 سنتيمتر بَين كل خطَّين متتاليَين.
  • يحقَن من 0.02 إلى 0.05 ميليلتر من المادّة الفعّالَة فِي كلّ ثقب.
  • يَكفي 1 ميليلتر من الفيلر لعِلاج منطقة بحجم كَف اليد تقريباً.
  • في النهاية، تدلَّك الفروة بلطف لتوزيع المَادّة الفعّالة بالتساوي وتَقليل أي أَلم.

لَا حاجَة إلى فَترَة النقاهَة ويَستطِيع المريض العودَة إلى المنزِل مباشَرة بعد الانتهاء. لكن يفضَّل عدم لمس مكان العمليّة لمُدّة 48 ساعة على الأقَلّ لتجنُّب حدوث العدوى أو الالتِهاب.

المناطق التي يستهدفها ترميم الشعر بالفيلر

يمكِن تطبيق العمليّة عَلى جميع المناطق الآتيَة:

  • اللحية.
  • الشارب.
  • أسفل الذَقن.
  • فَروة الرأس.

متى تظهر نتائج ترميم الشعر بالفيلر ؟

من المتوقَّع أن يتوقَّف تساقُط الشَعر في المنطقة المحقونَة بعد الجلسَة الأولَى. بينما تنشِّط الجلسات التالية الدورة الدموِيّة في فَروة الرأس وتحفِّز البُصيلات، بالتالي تسرِّع الحصول على شَعر أكثَر كثافَة وحيويّة. لذلك على الرغم من اختلاف فعاليّة العلاج بَين مريض وآخَر. إلّا أنّ النتيجة النهائِيّة ستَكون ظاهِرة خلال أقَلّ من 4 أشهُر.

نسبة نجاح ترميم الشعر بالفيلر ؟

تَختلِف نسبة نجاح العمليّة من شَخص إلى آخَر، وتَعتمد على كل من الحالة الصحّية للمَريض، مكوِّنات الفيلر، خِبرة الطبيب، عدد الجَلسات المطلوبَة، الفواصِل بَينها، سلامَة فَروة الرأس، حيويّة البُصيلات، قوّة الجُذور، كثافَة وتماسُك الشَعر قبل العلاج. لذلك كلّما تَكامَلَت هذه العناصِر مَعاً، كلّما كانَ المظهر النهائِي أفضَل.

عدد جلسات ترميم الشعر بالفيلر المطلوبة لظهور النتائج

يَختلف عدد الجلسات المطلوبة لظهور النتائِج باختلاف نوعيّة العِلاج الذي يَرغب به المريض، حيث يقسَم إلى:

  1. علاج أساسِي: تجرى جلسة واحِدة كلّ أسبوعين عَلى مدى 8 أسابِيع، أيّ بما يعادِل إجمالِي 4 جلسات.
  2. علاج مكثَّف: إضافَة إلى العلاج الأساسِي، تجرى جلسات تَرميم شهريّة لمُدّة 3 إلى 6 أشهُر.

علاوة على ذلك، مِن المستحسَن إجراء عِدّة جلسات ترميميّة كل عام للحِفاظ على النتائِج.

نتيجة ترميم الشعر بالفيلر قبل و بعد

فيما يلي صورَة توضِّح النتائج قبل وبعد جلسات ترميم الشعر بالفيلر :

النتائج قبل وبعد جلسات ترميم الشعر بالفيلر
النتائج قبل وبعد جلسات ترميم الشعر بالفيلر

اختلاطات ترميم الشعر بالفيلر

قلّما تَحدث الاختلاطات أثنَاء أو بعد العمليّة، وتَشمل كلّ ممّا يَلي :

  • التورُّم.
  • النزف.
  • الوذمة.
  • العدوى.
  • الالتهَاب.
  • الكدمات.
  • الإكزِيما.
  • الألم الخفيف.
  • الوَرم الدمَوي.

متى أطلب المساعدة الطبية؟

ينبغي طلب المساعَدة الطبّية فوراً إذا ظَهر أيّ من الأعراض التالية التِي تَدل على حدوث رد فِعل تحسُّسي تجاه المخدِّر الموضعي أو أحد مكوِّنات الفيلر:

  • الحكّة.
  • الانتفَاخ.
  • الاحمرار.
  • الطفح الجِلدي.
  • تهيُّج فروة الرأس.

نصائح ما بعد ترميم الشعر بالفيلر

يجب الانتبَاه إلى النصائِح التاليَة بعد العمليّة :

  • عدم استعمَال الصبغات لمُدّة أسبوع.
  • استخدام الفُرَش الناعِمة لتسريح الشَعر.
  • الابتعاد عن أدوات وأجهِزة التَصفِيف مؤقَّتاً.
  • تطبيق الثَلج أو الكمّادَات البارِدة على أماكِن الحَقن لتخفيف التورُّم والألم.
  • تجنُّب الاستحمام بالماءِ الساخِن لفترة 3 أيّام، والاستعاضَة عنه بالماء الدافِئ.
  • استخدام سيروم تغذِية الشَعر مرّتين يوميّاً صباحَاً ومساءً، مع تركِه على الرأس لمُدّة 3 ساعات على الأقل.

متوسط أسعار العملية في البلدان العربية والخارج

تَختلف التكلِفة مِن بَلد إلى آخَر، لذلك يَتراوح السعر من:

  • 232 إلى 800 دينار في المملكة الأردنيّة الهاشميّة.
  • 1230 إلَى 4240 ريال فِي المملكة العربيّة السعودِيّة.
  • 5150 إلى 18 أَلف جنيه فِي جمهوريّة مصر العربيَّة.
  • 1200 إلى 4150 دِرهم في الإمارات العربيَّة المتّحِدة.
  • 327 إلى 1130 دولار فِي الولايات المتّحِدة الأمريكيّة.

الأسئلة الشائعة

  1. ما هي مدَّة فعاليّة حقنَة ترميم الشعر بالفيلر ؟

    تَدوم فعاليّة كل حقنَة لفترة أسبوعَين، لذلك يفضَّل ألّا تزيد المُدّة الفاصِلة بين جلسات العلاج الأساسِي أكثَر من ذلك.

  2. إلى متى تَدوم نَتائج ترميم الشعر بالفيلر ؟

    تَستمر نتائج ترميم الشعر بالفيلَر لفترة سَنة على أقَل تقدير.

  3. ما هي بدَائل عَمليّة ترميم الشعر بالفيلر ؟

    يمكِن استعمال الطرق التالية عوضاً عَن ترميم الشعر بالفيلر :
    – الحبوب.
    – الجِراحة.
    – زرع الشَعر.
    – الشامبو المغذِّي.
    – السيرومات والغسولات.

د. جوني الحداد

طبيب عام حاصل على بكالوريوس في الطب البشري من جامعة دمشق بدرجة امتياز، مترجِم، وكاتب محتوى طبّي في عِدّة مواقع.
زر الذهاب إلى الأعلى