عمليات الوجه

ماهو تصغير الشفايف بالخيوط ؟ كيف يتم؟ ومدى أمان الإجراء!

يَصنع الجسم الكولاجين بشكل طَبيعي من أجل ترميم الجرُوح وتعزيز الحالَة العامَّة للبشرة، كما يعَد عامِل رئيسي لترطيب الجلد كونه يَمنع حدوث التجاعِيد. لكن مع تقدُّم العمر، يَنخفض ​​إنتاج هذه الألياف، ممّا يؤدِّي إلى ترقُّق الشفاه وظهور علامات الشيخُوخة. لذلك يَلجأ البعض إلى استخدام الموَاد المالئة مثل حقَن حمض الهيالورونيك للتخلُّص من الترهُّلات. إلا أنّها في المقابِل تَنفخ الشفتين، تزيد حجمهما، وتعطيهما مظهراً غير طَبيعي، لكن هذا لَا يَحصل عند تصغير الشفايف بالخيوط . تابِعوا معنا لتَتعرّفوا على هذه الطريقَة الحديثة في التجمِيل.

ما هو تصغير الشفايف بالخيوط

هو عِبارة عن إجراء غير جِراحي بسيط للوجه يَستخدم خيوط صغيرة قابِلة للانحلال بهدف تصغير حَجم الشفاه، تنعيم الخطُوط الدقيقة حول الفَم، وتحفيز الجلد عَلى إنتاج الكُولاجين.

على عكس المواد المالِئة التي تزيد حَجم الشفتين، وتعطيهما مظهراً متورِّماً منتفِخاً، يحافِظ تصغير الشفايف بالخيوط على الشكل الطبيعي، ويحسِّن الانحناء، خاصة في منطقة القَوس العلوي للشفة العُليا.

يوجَد نوعان من الخيوط الطبّية المَصنوعة من مواد متوافِقة حيوياً مع جسم الإنسان تَذوب على مدى شهور، وهِي:

  • الخيوط المصنوعة مِن حَمض البولي إل لاكتيك: يوصى باستخدَام هذا النوع عِند الأشخاص الذين يعانُون من ارتخاء جِلدي خفيف إلى متوسِّط.
  • الخيوط مصنوعة مِن البولي ديوكسانون: تعَد من أكثَر المواد أماناً، لذلك استعمِلَت على مدى أكثَر من 60 عاماً في الإجراءات الطبيّة المختلِفة. بما في ذلك جِراحات القلب.

دواعي القيام بـ تصغير الشفايف بالخيوط

يمكِن إجراء العمليّة بهدف:

  • تصغير فتحَة الفم.
  • تصغير حَجم الشفاه.
  • شد الجِلد المحيط بالفم.
  • تقلِيل عمق الطيّات الأنفيَّة الشفويّة.
  • التخلُّص من الانثناءات والخطوط حَول الشفَتين.

النقاط الإيجابية لـ تصغير الشفايف بالخيوط

يَتمتع تصغير الشفايف بالخيوط بالعديد من النقاط الإيجَابيّة، لا سيما وأنَّه:

  • بسيط.
  • غير جِراحي.
  • يحدِّد خط الشفاه.
  • الشفاء سريع نسبياً.
  • يزيل الخطوط الدقِيقة.
  • يقلِّل التجاعيد حول الفم.
  • يحافِظ على المظهر الطبيعي.
  • يحسِّن انحناء القوس العُلوي للشفة العليا.
  • آمِن بدرجة كبيرة عِند إجراءه بأيدي خبِيرة.
  • يحفِّز إنتاج الكولاجين في الجلد المحِيط بالشفاه.
  • تَمَّت الموافَقة عليه من قبل إدارة الغذاء والدوَاء الأمرِيكيّة.

النقاط السلبيّة لـ تصغير الشفايف بالخيوط

على الرغم من فَوائده الكَثيرة، إلا أن تصغير الشفايف بالخيوط يَمتلك بعض النقاط السلبِيّة التالية:

  • مكلِف نوعاً ما.
  • يَحتاج إلى دِقّة ومهارة عالية.
  • يمكِن أن تَكون الخيوط مرئيّة بعد الانتهاء العمليّة.
  • قد لا تَتحقق جميع النتائج التي يَرغب بها المريض.
  • قَد تصبِح الشفاه غير متناظِرة إذا لم يَتم الإجراء بشكل صَحيح.

الأشخاص المرشّحون للقيام بالعملية

يعَد الشخص مرشَّحاً جيّداً للعمليّة إذا انطبَق عليه كل ممّا يلي:

  • يَتمتّع بصحّة جيّدة.
  • يعاني من كِبر حجم الشفاه.
  • يَرغب بامتلاك ابتسامة جَميلة.
  • يريد الحصول على مَظهر طبيعي.

الأشخاص الذين لايمكنهم إجراء تصغير الشفايف بالخيوط

لا يناسِب تصغير الشفايف بالخيوط الجميع، لذلك لَا يوصَى بإجرائِه فِي الحالات التالية:

  • الحمل.
  • الأعمار الأصغَر من 18 عام.
  • الخضوع لجِراحات تجميليّة سابقة في الوجه.
  • الحساسيَّة تجاه المواد التِي تُصنع منها الخيوط.
  • سوابق استخدام المَواد المالئة والحشوات التجمِيليّة لتكبير الشفاه.
  • الإصابَة ببعض الحالات الجِلديّة مكان إجراء العَمليّة، مثل القرحات، الحُروق، أو صَلابة الجلد.

نصائح ما قبل تصغير الفم بالخيوط 

ينصَح بالالتِزام بما يلي قبل تصغير الشفايف بالخيوط :

  • الابتعاد عَن حقن الفيلر والموَاد المالئة.
  • عدم نَتف أو إزالة الشَعر حول منطقة الفَم بالشمع.
  • إيقاف استخدَام الكريمات التي تؤثِّر على عمليّة الالتئَام.
  • التأكُّد من تطبيق الخيوط بواسطة أخصائِي طبّي مؤهَّل.
  • إعلام الجرّاح بجميع الأدويَة ومميّعات الدم التِي يَأخذها المريض.
  • تجنُّب التعرُّض للشمس ومَصادر الأشعّة فوق البنفسجيّة لفترة طويلة.
  • الامتِناع عن التدخين وتناوُل المشروبات الكحوليُة قبل أيّام قليلة مِن موعد الإجرَاء.

تحضير المريض لإجراء تصغير الفم بالخيوط

في البدايَة لا بد من تنظِيف البشرة بشكل جيِّد مع إزالة كافَّة الكريمات ومستحضَرات التجميل عن الوَجه. كما ينبغي مسح أحمَر الشفاه حتّى يَستطيع الطبيب وضع عَلامات على الأماكن التِي ستطبَّق عليها الخيوط.

كيفية إجراء تصغير الشفايف بالخيوط

يجرى تصغير الشفايف بالخيوط عادةً فِي عِيادة الطبيب أو في مراكز متخصِّصة تحت التخدير الموضعيّ. ويَقوم به طبيب أمراض جِلديّة مدرَّب جيداً أو جرّاح تجميل معتمَد من وزارة الصحّة. حيث يَستخدم خلاله خيوط ناعِمة أو ملتوية قابلة للانحِلال تعادِل ثخانتها سماكة خيط تنظيف الأسنَان أو شعرة الإنسَان. لذلك لا يَستغرق الإجراء بأَكمله أكثَر من 30 دَقيقة.

خطوات القيام بالعمل الجراحي

يَتّبع الطبيب الخطوات التالية أثناء تصغير الشفايف بالخيوط :

  • في البداية تعقَّم الشفاه والجلد المُحيط بالفم جيّداً.
  • تخدَّر المنطقة موضعياً، ثم يَتم الانتظار لمُدّة 15 دقيقة حتّى يَبدأ مفعوله.
  • يَقوم الجرّاح بإجراء ثقب صغير في زاوية الفم على امتدَاد خطّ الشفاه.
  • يدخُل الخيط باستخدام قنَيّة صغيرة أو إبرَة معبَّأة مسبقاً بالخيط الرفيع.
  • بمجرَّد إدخال القنيّة أو الإبرة، يَتم دفع الخيط برِفق باتّجاه قوس الشفة العلويّة.
  • يكرَّر ذلك على الجَانب الآخَر من الشفة العليا وعلى جَانبي الشفة السفليّة.
  • تقَص نهاية كلّ خَيط بمقص جِراحي إذا بقي أيّ زَوائِد خارِج موقع الإدخَال حتّى لا تَكون مَرئيّة.

لَا حاجة إلى فَترة الاستشفاء ويَستطيع المريض العودة إلى المنزِل في نَفس اليوم، لكن يفضَّل عدم تحريك الشفتين بشِدّة والإبقاء عليهما مرتخيتين قدر الإمكَان لمُدّة أسبوع بعد تصغير الشفايف بالخيوط حتّى يَأخد الفم شكله النهائِي.

المناطق التي يستهدفها تصغير الشفايف بالخيوط

تجرى العمليّة عَلى الشفتين بشكل أساسِيّ، لكن يمكِن تطبيقَها أيضاً عَلى جميع المناطق الآتيَة:

  • الرقبة.
  • الخدَّين.
  • الأجفان.
  • أسفل الذقن.

متى تظهر نتائج تصغير الشفايف بالخيوط ؟

على الرغم من أنّ خيُوط الشِفاه تَتحلّل في غضون 3 أشهُر تقريباً، إلّا أنّ النتائج تَدوم لمُدّة طويلة. وعادةً ما يمكِن مشاهَدَة المزيد من التحسُّن على مَدى 6 أشهُر إلى سنة واحدة، بالإضافَة إلى ذلك. ونظراً لأن الخيوط تحفِّز إنتاج الكولاجين في الجلد المحيط بالفَم، فقد يَستمرّ تراجُع التجاعيد حول الشفتين لفترة أطوَل من الوَقت.

نسبة نجاح تصغير الشفايف بالخيوط ؟

تَعتمد نسبة نجاح العمليّة على عِدّة عوامل، مثل المَظهر الذي يَرغب الشخص بالحصول عليه، عَدد الجلسات المطلوبة، خِبرة الطبِيب، سماكَة ونوع الخيط المستخدَم، لذلك كلّما تَكامَلَت هذه العناصِر معاً. كلّما كانَت النتائِج أفضَل.

عدد الجلسات المطلوبة لظهور النتائج

يَعتمد عدد الجلسات المطلوبة على النتائِج التي يَرغب المريض بتحقيقها، ويَتراوح من جلسة واحدة إلَى ثلاث جلسات تجرَى على مدار بِضعة أشهُر.

نتيجة تصغير الشفايف بالخيوط قبل و بعد 

فيما يلي صورَة توضِّح النتائج قبل وبعد العَمليّة:

النتيجة قبل وبعد تصغير الشفايف بالخيوط
النتيجة قبل وبعد تصغير الشفايف بالخيوط

اختلاطات تصغير الشفايف بالخيوط

قلّما تَحدث الاختلاطات أثنَاء أو بعد العمليّة، وتَشمل كلّ ممّا يَلي :

  • الألم.
  • الخدَر.
  • النزف.
  • التندُّب.
  • العدوى.
  • الكدمات.
  • الالتهاب.
  • الورم الدموي.
  • التورُّم الطفيف.
  • تشوُّه شكل الفم.
  • صعوبَة فتح الفم.
  • عدم تناسُق الوجه.
  • إصابة الأعصَاب حول الشفتين.
  • الحساسِيّة تجاه ضَوء الشمس أو أي ضَوء ساطع آخَر.
  • الإحساس المؤقَّت بالشد أثناء الابتسَام، الأكل، أو الكَلام.

متى أطلب المساعدة الطبية؟

ينبغي طلب المساعَدة الطبّية فوراً إذا ظَهر أيّ من الأعراض التالية التِي تَدل على حدوث رد فِعل تحسُّسي تجاه المخدِّر الموضعي أو المواد التي تصنَع منها الخيوط:

  • الحكّة.
  • الاحمرار.
  • انتفَاخ الشفاه.
  • الطفح الجِلدي.

نصائح ما بعد تصغير الشفايف بالخيوط

يجب الانتبَاه إلى النصائح التاليَة بعد العمليّة:

  • الحد مِن التعرُّض لأشعّة الشمس.
  • الاقتصار على تناوُل الطعام الليِّن لفترة 7 أيّام.
  • تجنُّب غسل الوَجه أو تبليله بالماء لفَترة 12 ساعة.
  • تناوُل الأدوية المضادّة للوذَمات إلى أن يَهدأ التورُّم.
  • تطبيق المرهم المضاد الحيوي وِفق توجيهات الطبيب.
  • تجنُّب الماكولات والمشروبات الساخِنة جداً أو الباردة جداً.
  • الابتعاد عن التمارين الرياضيّة والنشَاط الشاق لمُدّة أسبوع.
  • وضع الثلج مِن 4 إلَى 5 مرّات في اليَوم وعلى مدى بِضعة أيّام.
  • عدم حَك أو لمس المنطقَة المجاوِرة لمكان العمليّة لمُدة 12 ساعة. 
  • تقليل حركات الوَجه التعبيريّة قدر الإمكَان، لا سيما الابتسَام والعبوس.
  • التوقُّف عن وضع أحمَر الشفاه أو مستحضَرات التجميل لمُدّة 48 ساعة على الأقَل.
  • أخذ الأسيتامينوفين بدلاً من الإيبوبروفين لتسكين الألَم أو الانزعاج الناتِج بعد الإجراء.
  • تَطبيق مرطِّب الشفاه أو الفازلين قبل التعرُّض للطقس البارِد أو المؤثِّرات الخارجيّة بهدف منع التشقُّق والجفاف.
  • اتّباع نظام غِذائي قليل الملح مَع الابتعاد عن الأطعمَة الغنيّة بالتوابل خِلال الشهر التالي للإجرَاء لأنّها قد تهيِّج البشَرة.

متوسط أسعار تصغير الفم بالخيوط في البلدان العربية والخارج

تَختلف التكلِفة مِن بَلد إلى آخَر، حيث تَعتمد على عدد الخيوط المستخدَمة ومكان القيام بالإجراء لذلك يَتراوح سعر الجلسة من:

  • 350 إلى 1100 دينار في المملكة الأردنِيّة الهاشميّة.
  • 1900 إلَى 5600 ريال فِي المملكة العربيّة السعوديَّة.
  • 5500 إلَى 9200 درهم في الإمارَات العربيّة المتّحِدة.
  • 16 ألف إلَى 24 ألف جنيه فِي جمهوريّة مصر العرَبيّة.
  • 500 إلَى 1500 دولار في الوِلايات المتّحِدة الأمريكيّة.

الأسئلة الشائعة

  1. ما هي بدَائل عَمليّة تصغير الشفايف بالخيوط ؟

    يوجَد العديد من الإجرَاءات المتاحة لتحسين شَكل الشفاه، والتي قَد يفضِّلها البعض عَلى تصغير الشفايف بالخيوط ، بما في ذَلك:
    تلوين الشفتين: لَا تصغِّر فتحة الفم بشكل فِعلي، وإنّما تعدِّل على المظهر فقط، ممّا يَجعل الشفاه تبدو أصغَر حجماً.
    الجِراحة التجميليّة: تجرى تحت التخدير العام، ويَقوم خلالها الطبيب بقص أجزَاء من كل شَفة، ثم يعيد خِياطتها بحيث تصبِح أصغَر.

  2. إلى متى تَدوم نَتائج تصغير الشفايف بالخيوط ؟

    تَستمر نتائج تصغير الشفايف بالخيوط مِن 1 إلى 3 سنَوات.

  3. هل يمكِن إجراء تصغير الشفايف بالخيوط إذا كَان لَدى المريض ندبة مِن إجراء تجميلي آخَر ؟

    لا يُنصح بإجراء تصغير الشفايف بالخيوط إذا كَان المريض قد خَضع لجِراحة تجميليّة أخرى لأنّها يمكِن أن تؤثِّر على الشفاء. لذلك ينبغي الانتظَار لمُدّة ثمانية أسابيع على الأقَل حتّى يَتعافى الجلد تماماً. ثم يجرى بعدها تقييم شامل للتأكُّد من عدم وجُود مَخاطر.

د. جوني الحداد

طبيب عام حاصل على بكالوريوس في الطب البشري من جامعة دمشق بدرجة امتياز، مترجِم، وكاتب محتوى طبّي في عِدّة مواقع.
زر الذهاب إلى الأعلى